آخر الأخبار

استولت على 1.2 مليار سنتيم من ضحيتها…الإطاحة بقاضٍة مزيّفة في سكيكدة

نجحت عناصر فرقة المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية سكيكدة، من توقيف شخصين، رجل وامرأة، يبلغان من العمر 38 و46 سنة، على خلفية تورطهما في قضية انتحال صفة والنصب، التي راح ضحيتها مواطن يبلغ من العمر 54 سنة، بعدما تمكن المشتبه فيهما من سلبه مبالغ مالية معتبرة على مراحل، قدرت في مجملها بحوالي 1.2 مليار سنتيم، بعد شكوى قدمها الضحية لعناصر الفرقة الجنائية.

وقد أظهرت مجريات التحقيقات، بأن صاحب الشكوى وقع ضحية المشتبه فيهما، وذلك بعدما قام بإبرام صفقة لتبديل مركبته مقابل تسلميه سيارة جديدة أغلى ثمنا مع دفع فارق المبلغ على فترات، ووقع الضحية في شراك المحتالين، بعدما وضع كامل ثقته بشكل أعمى في أحد المتهمين، وهي المرأة التي انتحلت صفة قاضٍ.

المشتبه فيه قام بأخذ سيارة الضحية من دون أن يسلمه المركبة الجديدة، متحججا في كل مرة بحجج واهية، كما قامت من جهة أخرى شريكة المشتبه فيه الرئيسي، بالاتصال بالضحية وطمأنته بخصوص أمواله التي ستسلم له، وكانت في كل مرة تتصل به هاتفيا وتنتحل صفة أخرى، متمثلة في زوجة رجل أعمال، للتحصل على مبالغ مالية أخرى، قبل أن يتفطن إلى أنه وقع ضحية نصب.

وبعد سماع أقوال المشتبه فيهما على محضر للضبطية القضائية، تم تقديمهما أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سكيكدة، الذي بدوره أحال ملفهما للمحاكمة وفقا لإجراءات المثول الفوري في محكمة سكيكدة الابتدائية، أين صدر في حقهما أمر بإيداعهما الحبس المؤقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق