آخر الأخبار

الرئيس البرازيلي جائير بولسونارو يعلن إصابته بفيروس كورونا

أعلن الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو الثلاثاء أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد الذي قلل طويلا من أهميته منذ بدء انتشار الوباء، علما بأنه اودى بأكثر من 65 ألف شخص في بلاده.  وقال بولسونارو (65 عاما) في مقابلة مع قنوات تلفزة عدة بعدما شعر بارتفاع حرارته الاثنين “تلقيت للتو النتيجة الإيجابية” للفحص. لكن بولسنارو قال إنه في “حالة صحية جيدة” ولا يعاني من سوى “أعراض بسيطة” للمرض.

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي ظلت فيه حكومة تقلل من خطورة المرض الذي وصفه بولسناور بأنه “انلفونزا بسيطة”. كما حث حكام المحافظات على تخفيف الحظر الذي قال إنه يضر بالاقتصاد. ويوم الاثنين قام الرئيس البرازيلي بتخفيف القيود على لبس الكمامة.

وتعتبر البرازيل من أكثر الدول تضررا في العالم من وباء كورونا. وبحلول الاثنين تم رصد  أكثر من مليون و 600 ألف فيما تحاوز عدد الوفيات 65 الف حالة.

ومع ذلك قال بولسنارو إن الاغلاق ليس الحل لأن ضرره أكبر من الفروس نفسه واتهم الإعلام بتضخيم قضية كورونا وبث الرعب وسط المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق