الحدث

المخبر يمتلك كفاءات علمية عالية… “فراتر رازس” سينتج اللقاح الروسي بالجزائر

كلفت الحكومة عن طريق وزير الصناعة الصيدلانية لطفي بن باحمد، مخابر فراتر رازس لصناعة اللقاح الروسي المضاد لفيروس كورونا المستجد (سبوتنيك v) وإنتاجه محليا بشراكة روسية.

وأكد عبد الرحمن بوديبة الأمين العام للمخبر الجزائري للإنتاج الصيدلاني فراتر رازس، أن المخبر يمتلك كفاءات علمية عالية في مجال صناعة  الأدوية المنتجة عن طريق الخلايا ، مشيرا إلى أن مخبر فراتر صنّع أول منتوج عن طريق الخلايا وهو الفارينوكس الموصوف حاليا في بروتوكول العلاج لكوفيد -19.

وأكد بوديبة أن “الطاقات العلمية الجزائرية والأجنبية على مستوى المخبر تتكفل  من الناحية البيوتكنولوجية والعلمية لصناعة اللقاح المضاد لفيروس كورونا في ظرف شهرين بعد  وصول المادة الأولية التي ستستورد من روسيا”.

وكان وزير الصناعة الصيدلانية لطفي بن باحمد قد أكد  أن الملف التقني للقاح قد سجل لدى الوكالة الوطنية للأدوية، مشيرا إلى أنّ إنتاج اللقاح سيتم خلال شهرين في حال توفر المادة الأولية.

وأوضح بن باحمد في تصريح للقناة الأولى للإذاعة الجزائرية على هامش تنصيب المرصد الوطني لمراقبة وفرة المنتجات الصيدلانية، أنه بعد اجتماع تم بين السفير الروسي ومنتجين محليين لمناقشة إمكانية إنتاج اللقاح محليا،  “سيتوجه مختصون جزائريون إلى روسيا كما سيأتي وفد روسي  للجزائر للوقوف على إمكانياتنا، والعمل على ملف تصنيع اللقاح الذي  تم الشروع في دراسته منذ شهر و نصف  من خلال لقاءات عبر تقنية التواصل بالفيديو، وقد تم تبادل الأفكار بين المختصين  لتحويل التكنولوجيا “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق