آخر الأخباررياضة

كشف أسباب تلف أرضية ملعب مصطفى تشاكر……  البذرة التي كانت تزرع في الأرضية غير متوفرة حاليا

أثارت أرضية ملعب مصطفى تشاكر، بمدينة البليدة ، انتقادات واسعة بين لاعبي الخضر والناخب الوطني جمال بلماضي والعديد من الأنصار على منصات التواصل الاجتماعي، فيما سبق لبلماضي أن وصف حالة ملعب تشاكر بـ”التخريب المتعمد“.

واستأنفت السلطات المحلية بولاية البليدة، عملية صيانة أرضية ملعب مصطفى تشاكر تحسبا لمواجهة المنتخب الوطني مع بوركنافاسو، شهر نوفمبر المقبل، في إطار تصفيات كأس العالم 2022.

وتحدث مصدر مسؤول في تصريح اعلامي لجريدة “الشعب الرياضي” الحكومية أن المؤسسة التي تعمل حاليا على إعادة تهيئة الأرضية، لم يجدد عقدها الذي انتهى قبل أشهر.

وأوضح المصدر نفسه، أنه من الطبيعي أن يبقى حال العشب الطبيعي على حاله ولن يعود كما كان عليه في وقت سابق، لأن البذرة التي كانت تزرع في الأرضية غير متوفرة حاليا، مضيفا أن غيابها من السوق منذ فترة طويلة، من بين أسباب تلف أرضية ملعب تشاكر، وعملية الصيانة اليومية، لا تكفي لجعل العشب في أفضل حال.

ومن المنتظر أن تتدخل ولاية البليدة ووزارة الشباب والرياضة، لتوفير البذور المناسبة، وتحضير الأرضية لمواجهة بوركينافاسو، والمباراة المحتملة في الدور الفاصل من تصفيات كأس العالم في نوفمبر المقبل.

وعاد جدل جودة المنشآت الرياضية في الجزائر إلى الواجهة من جديد بعد أن وجه لاعبان من المنتخب انتقادات لاذعة لملعب احتضن مباراتهم مع منتخب النيجر في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم “مونديال قطر 2022“.

وقال نجم المنتخب رياض محرز إن أرضية ملعب مصطفى شاكر في البليدة كانت سيّئة رغم ترميمها في تاريخ سابق.

وأضاف في المؤتمر الصحفي بعد نهاية المباراة أن الصور التلفزيونية لا تُظهر رداءتها، عكس اللاعب الذي ينشط فوق المستطيل الأخضر، ويكتشف مدى الإعاقة التي تعترضه.

بدوره، انتقد إسلام سليماني أرضية ملعب مصطفى شاكر، قائلا “لا تُساعد على إبراز أسلوب لعب زملائه الذي يعتمد على الكرات الأرضية والاستعراض الفني“.

مدرب “الخضر” جمال بلماضي اكتفى بالصمت أثناء حديث اللاعبين بالمؤتمر الصحفي عن أرضية الملعب، مشددا على أنه تحدث بما فيه الكفاية عن ما سماه “النقطة السوداء” ولا يريد تكرار ما قاله.

وهذه ليست المرة الأولى التي يشتكي فيها المنتخب الجزائري وإدارته الفنية من جودة أرضية الملاعب التي تحتضن مقابلاته سواء في التصفيات الأفريقية أو المونديال.

مطلع الشهر الماضي، انتقد المدير الفني للمنتخب الجزائري، حالة الملاعب الموجودة في بلاده ودعا إلى الاهتمام بها.

وقال بلماضي آنذاك في تصريح صحافي “في جوان من العام الماضي، كانت أرضية ملعب تشاكر مثالية والأشغال حسب معايير الفيفا، والآن تفاجأنا بالوضعية الكارثية الموجودة عليها“.

وأضاف “من العيب ألا توجد ببلد كالجزائر ملاعب صالحة للعب، التحجج بالحرارة والأوضاع المناخية لا يليق، عشت ودربت في قطر ودرجة الحرارة هناك 60 ولكن الملاعب جميلة جدا“.

 

 

 

 

 

 

 

هشام/م

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق