الوطني
أخر الأخبار

مؤسسة تربية الدواجن تتدخل … ضخ 60 ألف قنطار في الأسواق لكسر الأسعار

أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية، شريف عماري بالبليدة أن المؤسسة العمومية للتغذية وتربية الدواجن شرعت تدريجيا في ضخ مخزون هام من اللحوم البيضاء المقدرة بـــ60 ألف قنطار في الأسواق لكسر الأسعار التي شهدت ارتفاعا خلال الفترة الأخيرة.

وأوضح الوزير في تصريح للصحافة على هامش إشرافه على انطلاق قافلة تضامنية لفائدة العائلات المعوزة وكذا المتضررة من الحجر الصحي على مستوى الولاية، أن “المؤسسة العمومية للتغذية وتربية الدواجن شرعت في إطار التدابير التي قامت بها الدولة لضبط هذه الشعبة الفلاحية ووضع حد للمضاربة في إخراج مخزونها من اللحوم البيضاء والذي قدر بـــ 60 ألف قنطار وضخه في الأسواق”.

وأضاف السيد عماري أن الدولة دائما حاضرة بمخزونها وتدخلاتها وتدابيرها لكسر جميع محاولات الاحتكار من اجل تخفيض الأسعار حتى تكون في متناول المواطنين مؤكدا توفر الكميات الكافية من اللحوم البيضاء.

وإلى جانب حرصها على ضمان توفير مختلف المواد الغذائية والفلاحية التي يحتاجها المواطن بأسعار معقولة، أكد ذات المسؤول أن الدولة حرصت أيضا خلال الفترة الماضية التي شهدت انخفاضا في أسعار اللحوم البيضاء على الحفاظ على مداخيل الفلاحين الذين سيستفيدون من مرافقة الدولة في ما تعلق في قضية الأعلاف والحماية البيطرية.

من جهة أخرى، أكد الوزير أن زيارته للولاية للإشراف على انطلاق قافلة تضامنية لفائدة العائلات المعوزة وكذا المتضررين من الحجر الصحي تأتي في إطار التضامن مع سكان الولاية وكذا دعم ومساندة مصالح الولاية التي قامت ولا تزال تبذل جهودا جبارة للخروج من هذه الأزمة رفقة أفراد المجتمع المدني الذي أثنى على دورهم الفعال في تأطير مختلف العمليات التضامنية.

وأضاف أن هذه القافلة التضامنية الموجهة لفائدة 6000 عائلة ستتبع بأخرى مستقبلا والتي ستضاف لسلسلة العمليات التضامنية التي استفادت منها الولاية منذ بداية هذه الأزمة الصحية، مشيرا إلى أن الدولة سخرت جميع المخازن من الحبوب و بودرة الحليب و منتجات فلاحية لضمان تموين سكان الولاية و هذا منذ بداية تفشي فيروس كورونا المستجد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق