الحدث

وزير التعليم العالي والبحث العلمي في زيارة لسعيدة.. تعزيز الروابط بين الجامعة والمؤسسة الاقتصادية

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الباقي بن زيان  على دفع الديناميكية في مجال البحث و التكوين و الابتكار، و تعزيز الروابط بين الجامعة والمؤسسة الاقتصادية, مما سيسمح  للجامعة بإعطاء قيمة مضافة للقطاع الاقتصادي المحلي والوطني، واكد بن زيان خلال زيارته الخميس لولاية سعيدة ، على ضرورة ان تنفتح الجامعة على محيطها الاقتصادي مؤكدا في ذات السياق  أن الجامعة تعد قاطرة في مسار بناء الجزائر الجديدة مشيرا إلى الأهمية البالغة التي توليها الحكومة لهذا القطاع .وكانت أخر محطة للزيارة هي المسبح  النصف أولمبي الشهيد إيت أحمد أين اشرف السيد الوزير على مراسم توقيع إتفاقية بين جامعة سعيدة دكتور مولاي طاهر  و ديوان المركب المتعدد الرياضات، الإتفاقية تخص إستفادة  الأسرة الجامعية والطلبة من إستغلال الفضاءات  الرياضية لممارسة مختلف التخصصات الرياضية .

وللذكر فقد حل هذا الخميس بولاية سعيدة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الباقي بن زيان  في زيارة عمل وتفقد لقطاعه . حيث كان في إستقباله والي ولاية سعيدة السيد عبد العزيز جوادي .

و تدخل هذه الزيارة في إطار برنامج القطاع المسطر، للاطلاع على المنجزات في مجال الهياكل البيداغوجية والبحثية والخدماتية، وكذلك معاينة بعض المشاريع قيد الانجاز، حيث استهل الوزير زيارته من بلدية عين الحجر دائرة عين الحجر. أين تفقد مشروع إنـجاز كلية العلوم الإنسانية و الاجتماعية( 2000 مقعد بيداغوجي )،المنشأة البيداغوجية التي سوف تتدعم بها جامعة الدكتور مولاي طاهر، تتوفر على قاعات المحاضرات ،مدرجات ،قاعات للدروس ، مكاتب للأساتذة و هياكل خدماتية أخرى.

كما وقف على وضعية المجمع الجامعي القديم ، وكانت ثاني محطة له ببلدية سعيدة حيث عاين مشروع إنجاز 70 سكن وظيفي لفائدة أساتذة الجامعة، وكذا مشروع إنجاز كلية العلوم _2000 مقعد بيداغوجي) . وقام أيضا بزيارة الإقامة الجامعية رماس بومدين  1000 سرير.

وزيارة مشروع إعادة التهيئة بالإقامة الجامعية أحمد مدغري 2000 سرير. وتدشين مجمع التسلية الجامعي. وبمجمع  التسلية الجامعي  أشرف السيد الوزير على لقاء  جمعه بالأسرة الجامعية، السيد والي الولاية وفي كلمته رحب من خلالها بإسمه و بإسم سكان ولاية سعيدة بالسيد الوزير و الوفد المرافق له ، منوها بالأثر الكبير و الملموس لقطاع التعليم العالي و البحث العلمي ،معبرا في نفس السياق على أن السلطات المحلية تسعى جاهدة لتوفير الظروف الملائمة للطلبة لمزاولة دراستهم و كذا الأساتذة لمزاولة مهامهم النبيلة، مؤكدا في نفس السياق على مواصلة مرافقة الجامعة من قبل السلطات المحلية من أجل توفير أفضل الظروف للدراسة والتحصيل العلمي لفائدة الطلبة،  كما أشاد بالمناسبة بالمستوى الذي وصلت إليه الجامعة نظير مجهودات الطاقم الجامعي إطارات، أساتذة وموظفي الجامعة .

 ع/ مشاهد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق