آخر الأخبارالحدث

إيداع معارض لبعجي السجن وآخرين تحت الرقابة

فند حزب جبهة التحرير الوطني شائعات مثول الأمين العام أبو الفضل بعحي كمتهم أمام محكمة سيدي امحمد بالعاصمة.

وحسب بيان للأفلان فإن بعجي مثل كضحية للاستماع إلى أقواله في حادثة التعدي بالقوة على مقر الحزب بحيدرة واقتحام مكتبه يوم 09 سبتمبر الماضي والتي على إثرها قيد ثلاث شكاوي ضد المقتحمين.

وأشار المصدر ذاته أنه تم الإستماع لأزيد من 20 شخصا، في انتظار باقي المتهمين.

وكان عميد قضاة التحقيق الغرفة  الأولى لدى محكمة الحنح ببئر مراد رايس بالعاصمة، قد امر امسية الثلاثاء إلى الأربعاء، بايداع امين محافظة البليدة سابقا ونائب برلماني سابق المتهم ” يسعد محمد” الذي يعد حاليا عضو باللجنة المركزية لحزب الافلان، رهن الحبس المؤقت على ذمة التحقيق،  فيما امر قاضي التحقيق بوضع 11 متهما تحت الرقابة القضائية.

ووجهت النيابة العامة لمحافظ الأفلان السابق في البليدة تهمة التزوير واستعمال المزور من خلال استخدام ختم بشعار هيئة تنسيق وإصدار بيانات باسم الحزب.

 

كما استفاد  7 متهمين آخرين يتقدمهم نائب رئيس المجلس الشعبي البلدي للابيار المدعو “بن صغير شقيق،من الإفراج المؤقت،  في قضية تحطيم وتخريب مقر حزب  الافلان بحيدرة،  بعد تقديم الأمين العام للحزب أبو الفضل بعجي شكوى ضدهم واقعة اقتحام المقر المركزي للحزب العتيد بحيدرة يوم 9 سبتمبر الماضي.

 

 وحسب ما اوردته مصادر إعلامية فإن المتهمين تم متابعتهم بتهم تتعلق بجنحة اقتحام مقر الحزب بالقوة، عن طريق الكسر والتحطيم.

حيث تم  تقديم الأطراف المتهمة امام الجهات القضائية، في أعقاب تعرض مقر حزب جبهة التحرير الوطني بحيدرة للتخريب والتحطيم، خلال شهر سبتمبر المنصرم، من طرف أعضاء من اللجنة المركزية، للمطالبة برحيل الأمين العام أبو الفضل بعجي بعد أن رفض الأخير استدعاء وعقد دورة استثنائية لانتخاب أمين عام جديد.

لتعرف القضية بعدها تصعيدا عقب نشوب تجاذبات بين بعجي ومعارضيه حول شرعية قيادته للحزب.

 

شهرزاد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق