غير مصنف
أخر الأخبار

بعد تداول إشاعات، وزير التجارة: “أنا أسكن في بوفاريك وملتزم بالحجر الصحي”

 أكد وزير التجارة، كمال رزيق أنه يخضع للحجر الصحي كباقي المواطنين الذين يقطنون بولاية البليدة بإعتباره من سكان بوفاريك.وقال رزيق في منشور له على صفحته الرسمية بموقع “فايسبوك”: “أنا من سكان مدينة بوفاريك، وهي جزء من ولاية البليدة ومازلت ساكنا  هنا مع إخواني وأهلي أغادر بوفاريك صباحا للعمل  بالوزارة وأرجع قبل الساعة السابعة  للبيت لكي أعيش الحجر مثلهم إلى السابعة صباحا  تضامنا مع أهلي  وأيضا رسالة للجميع أن ما تقوم به الدولة  هو في صالح الجميع و ليس عقابا لنا”، مردفًا: ”أنا في البليدة مع إخوتي في الحجر كقدوة لهم لأن الحجر هو الحل الوحيد”.وتابع المتحدث ”سوف تنتهي الغمة وترجع الفرحة للجزائر، والبليدة وبوفاريك، وسندعوكم جميعا لتذوق  زلابية وشاربات بوفاريك إن شاء الله وتأتي هذه التدوينة لوزير التجارة المثير للجدل عقب تداول اخبار خلال الأيام الأخيرة حول إشتباه في إصابته بالفيروس و مما زاد في توسع هذه الاخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي غيابه عن الظهور على غير العادة ، كما يخضع وزير التجارة الخارجية عيسى بكاي، للحجر الصح حسب ماتم تداوله.وقالت مصادر متطابقة إن ”الوزير لم يحضر، يوم الأحد، مجلس الوزراء ، رغم أن ملف التجارة الخارجية كان في صدارة جدول الأعمال“.وذكرت المصادر أن ”عيسى بكاي خضع للفحص الطبي بعد استقباله قبل أيام وفدا حكوميا إسبانيا، كما خضع وزير التجارة كمال رزيق ووكيل الوزارة ومدير الديوان الوزاري ومسؤولون مركزيون للتحاليل بمعهد باستور .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق