الحدث
أخر الأخبار

بقرار من الرئيس… الحكومة تدرس تطبيق الحجر الشامل يومي العيد

رئيس الجمهورية يأمر بالتوسع في التحقيق في إنتشار كورونا بكل الولايات لمحاصرته والقضاء عليه حمل الكمامة لا يقل فعالية عن الحجر الصحي مما يستلزم فرضه على الجميع

 اجتمع رئيس الجمهورية  عبد المجيد تبون، امس الاثنين، بأعضاء اللجنة الوطنية العلمية لرصد ومتابعة تفشّي فيروس كورونا بحضور الوزير الأول، حسبما أفاد بيان لرئاسة الجمهورية،

واستمع الرئيس تبون خلال هذا اللقاء إلى آراء أعضاء اللجنة حول الجهود المبذولة من أجل مكافحة تفشي جائحة كوفيد – 19، وكيفية تعزيزها حتى تتخلص البلاد نهائيا من هذا الوباء. وقد اتفق المتدخلون على أن حمل الكمامة لا يقل فعالية عن الحجر الصحي مما يستلزم فرضه على الجميع.

وأعطى رئيس الجمهورية تعليمات للوزير الأول لدراسة الإجراءات المكملة للحجر الصحي بمناسبة عيد الفطر المبارك سواء فيما يتصل بساعات الحجر الصحي وبتوفير الكمامات أو بالتنقل بين الولايات وزيارة المقابر.

 وأعطى الرجل الأول في البلاد تعليمات للتوسع في التحقيق في انتشار جائحة كوفيد – 19 بكل الولايات ومن ثمة محاصرة البؤر والقضاء عليها في حينه.

وفي الأخير نوه  رئيس الجمهورية بتجربة اللجنة العلمية الرائدة، وشكر أعضاءها ومن خلالهم مستخدمي الصحة بكل أسلاكهم على تفانيهم وجهودهم للتحكم في انتشار هذا الوباء وتجنيب البلاد مضاعفاته.

وللإشارة فقد ترأس رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, بعد ظهر الاثنين, اجتماعا مع أعضاء اللجنة الوطنية لرصد ومتابعة فيروس كورونا (كوفيد-19).

وقد جرى الاجتماع بمقر رئاسة الجمهورية بحضور الوزير الأول, السيد عبد العزيز جراد, الوزير المستشار للاتصال, الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية, السيد بلعيد محند أوسعيد, وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة, السيد عمار بلحيمر, وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات, السيد عبد الرحمان بن بوزيد والوزير المنتدب المكلف بالصناعة الصيدلانية, السيد لطفي جمال بن باحمد, الى جانب أعضاء اللجنة الوطنية لرصد ومتابعة فيروس كورونا.

 هشام/م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق