الحدث
أخر الأخبار

بن بوزيد: «رفع الحجر الصحي مرهون بتطور الوضع وهو مستبعد حاليا»

كشف وزير الصحة والسكان عبد الرحمن بن بوزيد، أن قرار رفع الحجر الصحي مرهون بتطور الوضع.

وأضاف الوزير، أن الجزائر تكافح منذ عدة أسابيع ضد تفشي فيروس كورونا، وقرار رفع الحجر مرهون بتطور الوضع.

جاء هذا عقب محاضرة عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد جمعته بنظرائه الأفارقة، مضيفا أن رفع الحجر الصحي في الوقت الراهن أمر مستبعد حيث تم تمديده إلى غاية 29 أفريل الجاري.

وأشار بن بوزيد، إلى أن  رمضان هو شهر تكثر فيه اللقاءات و الزيارات وغيرها و هذا من شأنه ان يؤثر سلبا على العمل الذي تم القيام  به إلى حد الساعة والذي سمح باستقرار الوضع.

وتابع يقول، إذا كانت هناك مؤشرات تنبئ باستقرار الوضع نوعا ما وفي حال عدم ظهور بؤر جديدة، يمكن الشروع في رفع الحجر الصحي تدريجيا، مما سيسمح للاقتصاد الوطني باسترجاع أنفاسه و التخفيف من معاناة وانزعاج السكان.

وأضاف الوزير، أنه يمكن النظر في أمر رفع الحجر الصحي إلى غاية 29 أفريل، وسيمس على وجه الخصوص ولاية البليدة “الخاضعة لتدابير الحجر الكلي” لكون الولايات الأخرى تخضع لحجر جزئي.

وأكد الوزير أن قرار رفع الحجر الصحي ليس من صلاحيته، مضيفا أنه إذا تحسن الوضع بولاية البليدة يمكن إقرار حجر جزئي مثل الجزائر العاصمة.

وتابع الوزير قوله:” سنرفع الحجر تدريجيا للسماح للسكان بالتنقل غير أن التدابير المعلنة قد تستمر لأشهر أو أكثر مضيفا، “لن نتأكد من نهاية الوباء إلا عندما تتوقف الحالات لمدة طويلة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق