الوطني
أخر الأخبار

صور إعانات راديوز تثير غضب الجزائريين

جلاوي:  ضرورة احترام مشاعر المحتاجين والعائلات المعوزة الذين يتلقون مساعداتكم

 أشاد والي ولاية وهران بالهبة التضامنية الجارية حاليا بوهران من طرف المحسنين والجمعيات ومختلف شرائح المجتمع، لكن يهيب الوالي بالمحسنين والجمعيات والمواطنين بضرورة احترام مشاعر المحتاجين والعائلات المعوزة الذين يتلقون مساعداتهم، وهو ما قد يؤثر سلبا عليهم، خاصة في حالة نشر الصور على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة يقول بيان والي ولاية وهران السيد عبد القادر جلاوي تحوز الديوان نسخة منه أنه لوحظ مؤخرا تداول العديد من الصور بهذا الخصوص على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك .وكانت جمعية الراديوز قد نشرت صور عن الخرجة التي نظمها وبادر بها رئيس الجمعية المذكورة وعدد من أعضائها وعلى رأسهم الحكم الدولي الأسبق محمد حنصال وبعض الشباب المرافق  بتوزيع مساعدات غذائية على بعض ما أسماهم سكان مناطق الظل بولايتي وهران و سيدي بلعباس أين وزعت 120 قفة تحوي على مواد غدائية ومستلزمات وقائية من سائل وكمامة وقفازات، وأظهرت تلك الصور مناظر غير لائقة تسيئ لهذه الفئات، مما أثار ردودا كبيرة وسط الجزائرين.

قادة الشافي :  اعتذر للعائلات المحتاجة والمعوزة بعد نشر صورهم

 

قال رئيس الجمعية الرياضية راديوز صاحب مبادرة إعانة الفئات المعوزة بحي اللوز بوهران أمس مبادرتنا التضامنية الأخيرة والتي تنقل من خلالها أعضاء جمعية راديوز والبالغ عددهم 14 لتوزيع قفف للعائلات المحتاجة والمعوزة وان كان الهدف منها تحسيس المواطنين والمحسنين وفاعلي الخير بالقيام بنفس المبادرة بعيدا عن أي خلفيات سلبية.يضيف قادة على صفحته الفايسبوكية أمس تلقينا مكالمات عديدة من طرف أشخاص عزيزين علينا وما اكثرهم الدين دكرونا باحترام مشاعر المحتاجين وعدم نشر صورهم. اقسم باله فالمكلف بصفحتي هو الدي لم تكن لديه اطلاقا الإساءة بالأشخاص فقد تم حذف الفيديو وصور للعائلات و اطلب السماح .علما ان مبادرتنا قد لاقت اعجاب الآلاف ومن جهة أخرى أذكر أعداء النجاح دوي القلوب المليئة بالنفاق وما أكثرهم ان جمعية راديوز هي رياضية وليست دات طابع إجتماعي لكن و بما اني كبرت فقيرا و احس معني المحتاج فاني واقف معهمولكم ان تعيدون مطالعة صفحتي أنه مند بداية الحراك تلقت جمعية راديوز 200 مليون سنتيم من الصندوق الولاءي شهر ماي 2019 مقابل 253 تظاهرة رياضية وزيارات تضاممية وأعمال خيرية و 60 عمرة و المساعدات المادية والهداي القيمة ….. و تنقلنا الي مختلف انحاء الوطن تلقينا الإشادة من السلطات العليا للبلاد ونالت اعجاب الشعب الجزائري الطيب الذي يعرف مدى قيمة العمل الجمعوي وليس لقاء في مقهى ومحفظة ملئة ببرنامج كله على الورق فقط ومقابل مال حرام وستبقى جمعية راديوز الاولى على المستوى الوطني أحب من أحب وكره من كره ورغم كيد الحاسدين . ومرة اعتدارتي للعائلات المحتاجة والمعوزة و سابقي في وجه جمعيات الهف و التبلعيط و المصالح الخاصة ….و ما ينفع غير الصح و نهياتكم قد قربت .

 

هواري/ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق