الحدثالوطنيحواراتندواتوجها لوجه

فرسان قائمة “حمس” رقم 005 في إنتخابات Apw وهران :”سنحدث القطيعة مع ممارسات التخلف، ونكرس الشفافية و المساءلة في التسيير”

قائمة حمس رقم 005 تسعى لإعادة الثقة للمجالس المنتخبة عبر الديمقراطية التشاركية

كمال بابو: حقيبة “حمس” تحمل لوهران الحلول و البدائل لمستقبل أفضل

منهاج ابراهيم مهاجي:  نعي “الخلل” ونقدم وصفات لحل مشاكل وهران

 

 

 

 

تدخل قائمة حركة مجتمع السلم التي تحمل رقم 005 في غنتخابات المجلس الشعبي الولائي لوهران المقررة 27 نوفمبر ببرنامج ثري من شأنه إعادة الثقة للمجالس المحلية المنتخبة ، وفق آليات عمل تكرس الشفافية و المساءلة ، وفق ما أبرزه المترشحان ضمن القائمة السيدين كمال بابو و منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي خلال حلولهم ضيوفا على فوروم “فرسان المحليات”  قناة الديوانDw.

وفي هذا السياق أكد المترشح كمال بابو ضمن قائمة حمس التي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي بوهران وهو احد إطارات الصحة بوهران ومكلف بخلية الإعلام والإتصال بالمؤسسة الإستشفائية بن زرجب “بلاطو” و ناشط إعلامي أن إيمانه بالتغيير عبر الممارسة الديمقراطية جعله يدخل غمار الإنتخابات المحلية المقررة 27 نوفمبر ، ضمن مبادئ وفكر ديمقراطي تشاركي ، كم ان المجالس المحلية _يضيف ضيف قناة الديوان Dw هي الاقرب للمواطن والتي بإمنكانها تجسيد و الغصغاء لإنشغالاته اليومية ، خاصة وأن وهران يقول المتحدث باتت تعاني في كل المجالات وتقهقر الخدمات العمومية للمواطن، مما حفزه لدخول المعترك الإنتخابي المقبل للمساهمة في إصلاح الخلل وإضفاء طريقة تسيير مختلفة على الشأن العام.

وهو ما اكد المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي ضمن ضمن قائمة حمس التي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي بوهران وهو خريج معهد العلوم الإقتصادية تخصص مالية وبنوك ، وزاول عدة مهام في مؤسسات عمومية وخاصة و اجنبية ، إضافة إلا  أنه  إطار في الوكالة الوطنية للقرض المصغر “اونجام” ، وأبرز ضيف قناة الديوان Dw، أن المجالس المحلية هي الإطار الأمثل للتكفل بتطلعات و إنشغالات المواطن ، مضيفا أنه ترشحه ضمن قائمة حمس والتي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي نابعا من برنامجها الواقعي و الذي –كما يقول المتحدث- يحدد مكمن  الخلل ويطرح الحلول و البدائل ، واكد المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي أن “حمس “تتبنى الديمقراطية التشاركية ، وتعمل على إستقرار المؤسسات و التكامل مع بقية الألوان السياسية في الساحة ، مبرزا مكونات قائمة “حمس” رقم 005 والتي تضم كفاءات شبانية و إطارات  تسعى لتجسيد برنامج طموح يليق بعاصمة الغرب الجزائري.

 

 

 

لا أحد فوق صف القانون ..

 

وأكد ضيف قناة الديوان Dw  أن تكريس الشفافية في التسيير و المساءلة ركن اساسي في إضفاء تسيير ناجع وفعال ، ولا أحد فوق صف القانون يقول المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي.

وتطرق ضيف قناة الديوان Dw ، المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي الى ضرورة تعديل قانوني البلدية  والولاية اللذان يثبطان المنتخب عن أداء دوره على أكمل وجه ، ونصوصهما الحالية تحمل عدة تفسيرات متناقضة من اجل تسيير فعال وراشد .

وأعرب المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي ضمن قائمة “حمس” و التي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي لوهران عن إلتزام تشكيلته السياسية العمل سويا مع الشركاء في المجالس المقبلة و مع المجتمع المدني ، مضيفا أن غياب التخطيط وراء التقهقر الذي تعرفه عاصمة الغرب الجزائري في كافة المجالات.

 

وفي هذا السياق أبرز المترشح كمال بابو ضمن قائمة “حمس” و التي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي لوهران خلال حلوله ضيفا على قناة الديوان Dw، أن حقيبة قائمة “حمس” تحمل لوهران الحلول و البدائل لمستقبل أفضل ، وفي أولوياتها مشكل النظافة والذي بات يسئ لوجه وهران الحضاري و السياحي ، ومشاكل فوضى العمران ، وغياب مخطط نقل بوهران مما سمح بتجذر الفوضى في هذا الشريان الحيوي بعاصمة الغرب الجزائري ، الحظائر العشوائية ، والبيروقراطية التي تجذرت في المرفق العام وباتت تشكل معاناة يومية للمواطنين.

وأبدى المترشح و الإعلامي كمال بابو  الحلول والبدائل التي تقدمها قائمة “حمس” التي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي لوهران المقررة 27 نوفمبر القادم ، واعدا بتجسيد مشروع دار للصحافة تليق بمقام وحجم وهران المعروفة باسماءها الكبيرة في حقل الإعلام ، كما عبر ضيف قناة الديوان Dw  عن إلتزامه بتجسيد قطب للإستعجالات الصحية والذي بقي  حبرا على ورق ، ومن شأنه تقديم خدمات نوعية لسكان وهران.

وعبر كمال بابو عن تفاؤله بحظوظ قائمة “حمس “التي تحمل رقم 005  من خلال المؤشرات التي إلتمسوها خلال حملتهم الإنتخابية التي دخلت اسبوعها الثاني  ، مؤكدا أن طموحهم مشروع لإفتكاك الأغلبية في المجلس الشعبي القادم.

 

 

 

إعادة الثقة المفقودة بين المواطن و المجالس المنتخبة…

 

 

وهو ما أكده المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي مؤكدا ان “حمس” غابت عن المجالس المحلية في وهران طيلة عقدين من الزمن ، وهو ما أكسبها مصداقية ونظافة ولم تتورط في التسيير الأعرج الذي ألحق ضررا بوجه وهران وكان وراء فقدان المواطن للثقة بالمجالس المحلية ، مبرزا خلال حلوله ضيفا على فوروم “فرسان المحليات” بقناة الديوان DW  أن نظافة القائمة التي يدخلون بها هذا المعترك الإنتخابي وراء الإلتفاف الشعبي الذي يحظون به خلال خرجاتهم الجوارية و  تجمعاتهم و لقاءاتهم المباشرة مع المواطنين ، مؤكدا سعي مرشحي القائمة لإعادة الثقة المفقودة بين المواطن و المجالس المنتخبة.

واكد المتحدث أن “حمس” والتي تحمل رقم 005 في الموعد الإنتخابي المقرر 27 نوفمبر الجاري تملك وعاء إنتخابي تقليدي ومصداقية لدى كافة شرائح المجتمع الوهراني ما يكسبها أسبقية في هذا السباق الإنتخابي  وتطمح لترأس المجلس الولائي و نيل اغلبية 6 مجالس بلدية على الأقل.

ووجه المترشح كمال بابو في ختام تدخله على قناة الديوان Dw دعوة لكل ساكني وناخبي ولاية وهران للإنتخاب بقوة يوم 27 نوفمبر وإختيار الاصلح ، وأضاف بالتاكيد أن الغنتخاب بقوة ضروري حتى لا نضيع 5 سنوات أخرى في الرداءة و التراجع، ودعا لتزكية قائمة “حمس” التي تحمل رقم 005 في إنتخابات المجلس الشعبي الولائي لإحداث القطيعة مع ممارسات التخلف.

وهو ما دعاه المترشح منهاج ابراهيم مفلاح مهاجي للتصويت لقائمة 005  لأنها البديل الأنسب وفق ضيف قناة الديوان Dw.

 

 

 

 

 

 

أجرى الحوار: م. لخضر

تصوير: ب. خديجة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق