آخر الأخبار

في إتصال بمندوب وسيط الجمهورية بولاية وهران…بلعريبي يطمئن أصحاب الطعون من مكتتبي “عدل”  

باغلي:  تسوية  70 بالمائة من عرائض المواطنين التي استقبلتها مندوبية وسيط الجمهورية بوهران

 

أغلبية العرائض التي تتلقاها المندوبية تخص إنشغالات السكن و الشغل

 

 

طمأن وزير السكن والعمران والمدينة، محمد طارق بلعريبي  مكتتبي سكنات عدل بوهران بمتابعة إنشغالاتهم و معالجتها بدقة، خاصة في ملف الطعون وأكد الوزير الذي إستلم مهامه أول أمس فقط لمندوب وسيط الجمهورية بولاية وهران السيد باغلي شعيب أنه يتابع ملف عدل عبر كل الولايات ومنها ولاية وهران.

وكان المندوب المحلي لوسيط الجمهورية السيد باغلي شعيب قد إستقبل  الاحد اعضاء من جمعية أمل سكنات عدل وهران للاستماع و رفع الإنشغالات التي تخص كل فئات مكتتبي عدل 2 ،وممثلي أصحاب الملفات المقبولة و الطعون و ممثلي سكان الحاسي.

وأكد المندوب المحلي لوسيط الجمهورية لولاية وهران، شعيب باغلي، أمس في لقاء مع قناة “الديوان”  أن أغلبية العرائض التي تتلقاها مصالحه تخص إنشغالات السكن الإجتماعي الإيجاري  و الشغل ، كما تتلقى مصالحه عرائض من المستثمرين وتهيئة المناطق الصناعية  ، وكذا الشباك الموحد  ورخص البناء ، وهي يقول السيد مندوب وسيط الجمهورية  هي أمام المسؤول التنفيذي الاول لولاية وهران السيد مسعود جاري الذي يولي إهتماما لهذه الإنشغالات ، كاشفا أن  70 بالمائة من عرائض المواطنين التي استقبلتها هيئته تمت تسويتها بالتنسيق مع الهيئات المحلية المعنية.

وذكر السيد باغلي أن هيئته تفتح كل الابواب للمواطنين  بالإصغاء ومرافقتهم في إطار التكفل بإنشغالاتهم عندما توصد أبواب بعض الإدارات و المؤسسات أمامهم ، كاشفا عن آلية العمل بالمندوبية حيث يتم إستقبال المواطنين و الإصغاء لهم و توجيههم ، وإذا لم يحل المشكل نخاطب الإدارات المعنية رسميا ،  وأشار ذات المسؤول خلال إستضافته أمس الثلاثاء قناة “الديوان” إلى “أن هذه العرائض لقيت استجابة من قبل المسؤولين المحليين المعنيين، مما سمح بتسوية نسبة 70 بالمائة منها”،مؤكدا تجاوب الإدارة المحلية و المجالس البلدية و المؤسسات المختلفة  معتبرا هذه الحصيلة المحققة لحد الأن “بالإيجابية”.

وتبدأ هذه المتابعة -يضيف المندوب المحلي- بمجرد استقبال المواطنين وايداعهم الشكاوى والعرائض، حيث يخصص لهذا الغرض شباك استقبال وتوجيه بمدخل مقر المندوبية، يتم على مستواه ملء استمارة تتضمن البيانات الشخصية وموضوع العريضة التي تخزن مباشرة، على شكل ملفات بجهاز الحاسوب للتكفل بها.

ويحرص العاملون على مستوى هذه الهيئة على تلقي انشغالات المواطنين تحت أي ظرف كان ومن الساعة الثامنة صباحا ودون توقف إلى السابعة مساء”، يضيف السيد باغلي، مشيرا الى أن الجميع مجند لتوفير أفضل ظروف الاستقبال للوافدين على مقر المندوبية “لما لهذا الجانب من أثر إيجابي على نفسيتهم المتعبة من الانشغالات التي تعسر حلها وأرهقت كاهلهم”.

 وتستعين المندوبية في وهران ، بعدد من المستشارين، البعض منهم متطوعين، تخصصاتهم متنوعة، مما يؤهلهم لدراسة مختلف الطعون والشكاوي المقدمة ، كما أوضح السيد باغلي.

ويسهر المستشارون على التدقيق في مضامين العرائض مع أصحابها، ثم الشروع في التحريات بشأنها والتأكد من انسجامها مع القوانين المعمول بها، قبل توجيهها إلى المرفق العمومي المعنى للتكفل بها.

وقد عبر بعض المواطنين الذين ألتقتهم –قناة الديوان -بالمندوبية عن ارتياحهم لظروف الاستقبال ونوعية الاستماع لانشغالاتهم بهذه الهيئة.

وختم مندوب وسيط الجمهورية لولاية وهران السيد باغلي شعيب  حديثه بالتاكيد على أنه هيئته تسعى لإيجاد التقارب بين المواطن ومؤسساته ضمن الجزائر الجديدة.

 

 

كريم/ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق