آخر الأخبار

لم يستبعدوا احتمال هروبه من المختبر.. خبراء التفتيش في أصل كورونا يعلقون على نشأة الفيروس

وصل خبراء منظمة الصحة العالمية، صباح اليوم الأربعاء، إلى معهد ووهان لعلوم الفيروسات، في زيارة تندرج في إطار تحقيق يجرونه لتحديد منشأ فيروس كورونا في هذه المدينة الواقعة في وسط الصين. ويحتوي هذا المعهد على مختبرات عديدة محاطة بإجراءات أمنية مشددة، ويجري فيها الباحثون اختبارات على فيروسات من سلالة كورونا، وفقا لوكالة فرانس برس.

وقال العضو في بعثة الخبراء، بيتر داشاك، للصحافيين لدى وصوله بالسيارة إلى مدخل المعهد إن البعثة المكونة من عشرة باحثين، “تتوقع نهارا مثمرا للغاية وأن تطرح كل الأسئلة التي يجب أن تطرح”.

وظهر فيروس كورونا للمرة الأولى في العالم في مدينة ووهان في ديسمبر 2019. ويقول فريق منظمة الصحة العالمية في ووهان الذي يحقق في نشأة كوفيد-19،أنهم سيحصلون على بيانات (لم يرها أحد من قبل) و(يصلون إلى نتيجة ما حقا)، ولم يستبعدوا احتمال هروب الفيروس من المختبر”، وفقا لشبكة “سكاي نيوز” البريطانية.

وأفاد بيتر داشاك في حديث مع الشبكة البريطانية، “أننا نشهد معلومات جديدة وجيدة، إنها أشياء قيمة للغاية.. بدأت تساعدنا على النظر إلى الاتجاهات الصحيحة لهذا الفيروس”. وأضاف: “نحن في السوق ننظر حولنا بمفردنا ونطرح الأسئلة، ونحن نجتمع مع مديري السوق، مع البائعين الذين عملوا هناك والناس من المجتمع ونطرح الأسئلة عليهم”.

وتابع: “نحن نتحدث إلى الأشخاص الذين جمعوا عينات من أرضية السوق ثم جاءت نتيجة الاختبار إيجابية.. هذا هو نوع المعلومات التي نحصل عليها مع الناس المعنيين حقا”. واختتم داشاك: “سنصل إلى هناك وسنصدر في نهاية هذه المهمة تقريرا يحتوي على بعض المؤشرات على السيناريوهات الأكثر ترجيحا.. ولكن حتى إذا تم اكتشاف الأصل، فإن المتغيرات الجديدة للفيروس تعني أننا سنعيش مع كورونا إلى الأبد.. لكننا سنتصالح مع ذلك.. سيكون لدينا لقاح فعال ونحصل على بديل للهروب وسنقوم بتعديل اللقاح”، وفقا لشبكة “سكاي نيوز” البريطانية.

وانتظرت الصين أكثر من عام قبل أن تأذن لمنظمة الصحة العالمية بإرسال هذه البعثة التي اضطر أفرادها للخضوع لحجر صحي لمدة 14 يوما، قبل أن يباشروا عملهم الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق