رياضة

مولودية وهران… محياوي يلغي اجتماع مجلس الإدارة للمرة الألف وبن سنوسي مرتاح رغم طعن بللو في “الطاس”

لم يجر اجتماع مجلس إدارة الشركة الرياضية لمولودية وهران أمسية الأربعاء بالشيراطونكما كان مقررا على السادسة مساء وكما أشار إليه ضيف فورومالديوان، بن عمر سفيان، عضو مجلس الإدارة والذي انتقد سياسة محياوي في تسيير الفريق الوهراني لغاية الآن.

وحسب ما علمناه ورغم عودته لوهران فإن محياوي لم يكن متحمسا لإجراء هذا الاجتماع، رغم أن كل أعضاء مجلس الإدارة يطالبون به وأنهم غير راضيين عن القرارات الفردية التي يقوم بها محياوي منذ توليه الرئاسة في شهر أوت الماضي. نشير أنه يجب عقد اجتماع مجلس الإدارة وأيضا الجمعية العامة للمساهمين، وهذا لاتخاذ بعض القرارات الهامة التي أوصت بها لجنة التسيير المالي والإداري للفاف التي يترأسها السيد رضا عبدوش وإلا فإن الفريق سيكون معرض لعقوبة خصم النقاط من دون أن ننسى التوقيع مع مكتب توثيق الحسابات، لكن لغاية الآن وبعد خمسة أشهر من ترأسه للفريق، محياوي لم يعد المياه لمجاريها في الجانب الإداري كما وعد به عند احتياره رئيسا لمجلس الإدارة، بالعكس زاد الطين بلّة من خلال رفع كتلة الأجور.

في سياق آخر، وعلى مستوى النادي الهاوي فقد قام المترشح المنهزم في الانتخابات الأخيرة، بارودي بللو بالطعن على مستوى المحكمة الرياضة بعدم شرعية فوز بن سنوسي شمس الدين بالعهدة الأولمبية الجديدة، خلفا للسيناتور الطيب محياوي، وهذا الطعن لم يكن للطريقة التي فاز بها في الانتخابات، بل في كونه لم يكن مؤهلا لكي يكون مرشحا لتلك الانتخابات وهذا بسبب عدم المصادقة على الحصيلة المالية للرئيس المنتهية عهدته، الطيب محياوي. وحسب الطعن الذي تقدم به بللو يوم الخميس بصفة رسميا، فإنه هناك مادة في القوانين العامة لتسيير الجمعيات الرياضية، التي تمنع منعا باتا أن يقوم الرئيس الذي لم تتم مصادقة حصيلته المالية وأيضا المكتب التنفيذي الذي كان معه، من الترشح لعهدة جديدة، سواء كرئيس أو كعضو في المكتب المسير، مع العلم أن بن سنوسي هو الذي أنهى العهدة الأولمبية الأخيرة للطيب محياوي بعد أن أصبح هذا الأخير رئيسا لمجلس الإدارة للشركة الرياضية.

بللو : “مادام رفضت الحصيلة المالية فترشح بن سنوسي غير قانوني

وقد صرّح في هذا السياق المعني بالأمر، بارودي بللو قائلا : ” يجب احترام القوانين  سارية المفعول، خاصة وأننا في الجزائر الجديدة، ووزير الشبيبة الرياضة كان قد أسدى بتعليمات لكي لا يبقى على  رأس الجمعيات الرياضية من رفضت تقاريرهم، سواء الأدبية أو المالية، لكن للأسف تقربنا من مديرية الشبيبة والرياضة لولاية ورهان والتي يبدو أنها لا تعمل بمناشير وتعليمات الوزير خالدي، لهذا تقدمنا بشكوى لدى المحكمة المدنية وأيضا على مستوىالطاسومنحنا كل الوثائق اللازمة في هذه المسألة ولن توقف عند هذا الحد، حيث سنراسل بصفة رسمية وزير الشبيبة والرياضة“. نشير أنه في هذه النقطة يرتكز أيضا بللو والمحامي الذي يدافع عن ملفه بالطاسوالمحكمة المدنية وهو أ،ه توجد قضية مشابهة على مستوى الفدرالية الجزائرية للجمباز.

وبهذا ما يتمناه بللو وكل من يسانده وهو أن يتم إلغاء القرارات التي تمخضت عن الجمعية العامة الانتخابية الأخيرة ويتم مراجعة انتخاب بن سنوسي لرئاسة النادي الهاوي وأيضا تعيين وانتخاب المكتب التنفيذي الذي به أعضاء كان في المكتب التنفيذي السابق الذي لم تقبل حصيلته المالية.

بسجراري : “طعن بللو مرفوض شكلا ومضمونا

من جهته، بن سنوسي ومن معه في المكتب التنفيذي غير قلقين بتاتا بعد هذه الخطوة التي أقدم عليها بللو، حيث صرّح لنا، بسجراري نصر الدين أحد أعضاء المكتب التنفيذي قائلا : “قبل كل شيء، الآجال غير محترمة فيما يخص تقديم أي طعن كان، حيث كان يجب تقديم الطعن على أقصى تقدير بعد 48 ساعة من إجراء الانتخابات والنقطة الثانية وهو أن القانون واضح، يحرم أي شخص من الترشح في حال ما رفضت كل من الحصيلة المالية والأدبية وفي الوضعية الحالية لم ترفض سوى الحصيلة المالية، يعني أنه حتى لو احترمت الآجال، في تقديم الطعن، لا يوجد سند قانوني لما يطالب به المترشح المنهزم في الجمعية العامة الانتخابية الأخيرة“.

ل.ناصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق