الوطني

وزارة التربية تأمر برفض شهادات العطل المرضية الخاصة بـ”كورونا” الصادرة عن أطباء خواص

وجّهت وزارة التربية الوطنية، مراسلة إلى مديريات التربية الموزعة عبر التراب الوطني، أمرتهم فيها بمنع استقبال الشهادات الطبية الخاصة بـ”كوفيد 19″ التي يكون مصدرها أطباء عاملون في القطاع الخاص.

ودعت وزارة التربية إلى عدم قبول تلك الشهادات ما لم يتم توقيعها والتأشير عليها من طرف مصلحة طب العمل، كما أمرت الوزارة، حسب المراسلة، بقبول الشهادات الطبية المستخرجة من المصالح المتخصصة من دون التأشير عليها من مصلحة طب العمل.

وجاء هذا الإجراء الجديد، على خلفية قيام بعض عمال التربية بتقديم شهادات طبية خاصة، يزعمون من خلالها بإصابتهم بفيروس “كورونا”، وتقديمها إلى مؤسساتهم التربوية، للتغيّب لمدة تفوق الشهر، علما أن فترة الحجر المعمول بها تقدر بـ 14 يوما فقط.

وفي هذا الصدد، بلغ عدد العطل المرضية الخاصة بعمال التربية منذ الدخول المدرسي، وصلت إلى 10 آلاف طلب، أغلبها عطل طويلة المدى و40 من المائة منها عطل قصيرة المدى.

من جهة أخرى، لجأت وزارة التربية الوطنية إلى صندوق “كناص” قصد القيام بزيارات تفتيشية لمنازل بعض المتغيّبين، للتحقق من صحة العطل المرضية التي قاموا بإيداعها.

وأمرت وزارة التربية الوطنية مديرياتها الولائية، ومن المؤسسات التربوية، بمراقبة العطل المرضية وعدم قبول أي واحدة منها، في حال لم تكن موقعة من قبل طبيب محلّف أو التأشير عليها من قبل مصلحة طب العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق