الحدث

وزير التجارة كمال رزيق يؤكد: «مستعدون لغلق المحلات لحماية الصحة العمومية»

قال وزير التجارة كمال رزيق،   إن التهافت غير المسبوق للمواطنين دون إحترام إجراءات الوقاية بعد فتح المحلات التجارية تسبب في ارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا. وأضاف رزيق خلال لقاء وطني لتدعيم العمل الجواري التحسيسي مع الجمعيات أن بعض التجار والمواطنين لم يمتثلوا لقواعد وشروط الوقاية مما قد يؤدي الى ارتفاع الاصابات وأوضح قائلا: “إننا كنا قاب قوسين أو أدنى من القضاء على الأزمة ما جعل الحكومة تقرر إعادة الفتح التدريجي للمحلات التجارية، لكن ولأن التجار والمستهلكين لم يمتثلوا للقواعد الوقائية الصحية مما قد يتسبب بتفشي أوسع لهذا الفيروس، ما جعل الحكومة تعيد الغلق” وأشار رزيق إلى أن السلطات العمومية قامت باغلاق  سبع نشاطات تجارية بسبب السلوكات السلبية للمواطنين واكد رزيق أن حفظ النفس البشرية  يسبق كل شيء  مؤكدا بأن الحكومة  ستستعمل كل الوسائل القانونية والردعية اللازمة وهي على استعداد لغلق ألاف المحلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق