الوطني
أخر الأخبار

وضع 108 شخص عائد اليوم الجمعة من تونس إلى أرض الوطن تحت الحجر بتبسة

وضع 108 شخصا عادوا ليلة الخميس إلى الجمعة إلى أرض الوطن عبر المركز الحدودي بوشبكة (بلدية الحويجبات) بولاية تبسة تحت الحجر الصحي حسب ما علم اليوم الجمعة من مصالح الولاية.

وأوضح ذات المصدر بأنه قد تم إجلاء العائدين إلى أرض الوطن و الذين ينحدرون من عديد ولايات الوطن ، من دولة تونس بعد أن ظلوا عالقين هناك إثر قرار الغلق المؤقت للحدود البرية بين الدولتين ضمن التدابير الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19.” وأضاف ذات المصدر بأنه تم إخضاع الوافدين لفحوص طبية معمقة على مستوى ذات المركز الحدودي من قبل أطباء مختصين قبل تحويلهم على فندقين بعاصمة الولاية ووضعهم تحت الحجر الصحي لمدة 14 يوما.

وكان المفتش العام للولاية بلقاسم بن طويلة قد اطلع صباح اليوم الجمعة رفقة المدير الولائي للصحة والسكان و مديرة السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي على ظروف إيواء المواطنين بالفندقين حيث أسدى تعليمات بضرورة التكفل الأمثل بهم وتوفير كل متطلباتهم إلى غاية انتهاء فترة الحجر الصحي الاحترازي.

من جهته أفاد المدير الولائي للصحة والسكان ، السعيد بلعيد ، بأنه تم تسخير فرق طبية تضم أطباء عامين ومختصين في الأمراض التنفسية والصدرية إضافة إلى أخصائيين نفسانيين للقيام بزيارات دورية لهؤلاء المواطنين للاطمئنان عليهم إلى غاية انتهاء فترة الحجر الصحي الاحترازي.

جدير بالذكر أن ولاية تبسة استقبلت منذ 18 مارس المنصرم 386 مواطنا جزائريا تم إجلاؤهم من دولة تونس بعد قرار الغلق المؤقت للحدود البرية بين البلدين خضعوا للحجر الصحي الاحترازي وتم ترحيل المنحدرين منهم من ولايات غير تبسة إلى ولاياتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق