رياضة

بلعطوي : ” من ينتقدني فهو حر فيما يقول…”

 

مدرب مولودية وهران ينتظر دائما ترسيمه مدربا أولا من الناحية الإدارية

 

 

 

يعترف مدرب مولودية وهران، عمر بلعطوي أن المهمة لن تكون سهلة يوم السبت المقبل عندما سيواجه رائد البطولة، فريق وفاق سطيف بملعب الثامن ماي 45، لكن هذا لا يمنعه أن يتنقل إلى الولاية الثامنة بنية العودة بالفوز، في الوقت الذي يرفض أن يخوض في المشكل المالي الذي يعاني منه مفضلا التركيز على عمله فوق المستطيل الأخضر وقيادة الفريق لتحقيق انتصارات أخرى.

“لا توجد مباريات سهلة، سواء داخل الديار أو خارجها وتنقلنا إلى سطيف لن يكون للنزهة وسندخل المباراة من أجل الفوز، ولن نلعب حسب المنافس، بل سنلعب بنفس فلسفتنا، بالاستحواذ على الكرة ومحاولة صنع الفرص السانحة للتهديف ونتمنى لم لا تحقيق أوّل فو خارج الديار”.

 

“أرفض الحديث عن الجانب المالي وأركز على عملي”

 

وتحضيرا للقاء الوفاق الكل يخشى الشق المالي والأزمة التي تبقى تراوح مكانها، حيث يبقى رفقاء ملال ينتظرون تلقي مستحقاتهم العالقة ما يتعلق الأمر بالرواتب الشهرية بالإضافة إلى منحتي الشلف والساورة، لكن المدرب بلعطوي الذي لا يريد أن يزيد الطين بلة رفض الحديث والتعليق عن هذه النقطة مفضلا أن يركز على عمله فوق المستطيل الأخضر كما جاء في تصريحه لجريدة “الديوان”.

رفض بلعطوي أيضا الخوض في الانتقادات التي يلقاها، لاسيما في مواقع التواصل الاجتماعي وقد صرّح قائلا : “كل من ينتقدني فهو حر، سواء في مواقع التواصل الاجتماعي أو في مكان آخر، المهم، أني تحت تصرف النادي وأحاول أن أخدمه وأقدم أفضل ما عندي لكي نحقق إن شاء الله أفضل النتائج وشخصيا لا أتابع أيضا كل ما يقال على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي”.

النقطة الأخرى التي تم التطرق إليها وهي وضعيته الإدارية التي لم تتغير بتاتا، هي لم يترسم كمدرب رئيسي خلفا للفرنسي بيرنار كازوني : ” حاليا أعمل بمولودية وأنا هو مدرب الفريق، حقيقة أنه من الناحية الإدارية لم يتم ذلك، خاصة وأني أعلم أن الإدارة منهمكة في أمور أخرى، خاصة وأن الرئيس غير متواجد هنا، لكن شخصيا لا أولي أي أهمية بهذه النقطة وابقى منهمك في عملي وتحضير المباريات المقبلة، بداية من لقاء السبت، ضف وفاق سطيف، ولا يجب أن ينسى الجميع أني أشرف لوحدي على الفريق في ستة مباريات متتالية”.

 

“لن أقوم بتغيير الفريق من أجل التغيير”

 

ودائما فيما يخص لقاء السبت ضد الوفاق، فإن عمر بلعطوي يؤكد مواصلة غياب متوسط الميدان، بسام شاوتي : “للأسف سنفتقد مرّة أخرى شاوتي في وسط الميدان، الذي مازال يعاني على مستوى الركبة، وفيما يخص التغيرات الممكنة، فإننا لن نقوم بالتغيرات من أجل التغيير وفقط، بل نستدعي ونقحم الأفضل، لست هنا لكي أمنح الهدايا، نستدعي العناصر الأكثر جاهزية، لا أكثر ولا أقل”.

 

“حميدي من بين أحسن العناصر التي نملكها وهو هداف الفريق”

 

مثلما يتلقى المدرب عمر بلعطوي الانتقادات، فإن لاعبه، حميدي كمال هو أيضا يتلقى العديد من الانتقادات لاسيما في مواقع التواصل الاجتماعي وقد دافع عنه مدربه قائلا : ” حميدي من بين أحسن العناصر المتواجدة حاليا في الفريق، حيث يقوم بدوره المنوط به فوق المستطيل الأخضر، ورغم أنه يلعب في منصب غير متعود عنه إلا أنه يقدم خدمات جيدة للفريق ويكفي أنه هداف الفريق وأقولها وأعيدها، لست هنا لأهدي الورود لأي لاعب، إن كان حميدي يتواجد في الفريق فلأنه يستحق مكانته لم يسرقها”.

 

ل.ناصر

RépondreTransférer

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق