الوطني

الرئيس تبون أسدى تعليمات… بن باحمد: نعول على إنتاج لقاح كورونا بالجزائر هذه السنة

أعلن وزير الصناعات الصيدلانية، لطفي بن باحمد، أن رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أسدى تعليمات صارمة بحشد كل الوسائل والإمكانيات المادية والبشرية قصد توطين إنتاج لقاح فيروس كورونا. وخلال ملتقى الصناعات الصيدلانية بالمركز الدولي للمؤتمرات اليوم، قال الوزير “إننا واثقون بكفاءاتنا الوطنية التي نعول عليها قصد توظيف أقصى إمكانياتها للوصول إلى هذا الهدف خلال السنة الجارية، لتكون فرصة أخرى تبرهن على أن قدرات الصناعة الصيدلانية في الجزائر كافية لرفع هذا التحدي”. وأضاف الوزير أن السياسية الحكومية تعتمد على الإسراع في وضع حيّـز الخدمة وحدات إنتاج جديدة وإعطاء الأولوية للإنتاج المحلي، وإثـراء مـــدونة المواد الصيدلانية من أجل تـنويع التـــرسانة العلاجية، وخفض أسعار الأدوية تـحت تـأثير المـنـافـسـة، وتـحـفـيـز الشـــركـــات المـتـعـددة الجنسيات على توطين إنتاج أدوية ذات قيمة مضافة عالية، مع توجيهات للتصدير لاسيما منها أدوية السكري والسرطان المــبتـكـرة”. قال الوزير أن الإصلاحات المنجزة في القطاع من الأولويات محاور برنامج رئيس الجمهورية ومخطط الحكومة. وأضاف الوزير أن القطاع يعمل على ضمان وفرة المواد الصيدلانية بمعدل 70 بالمائة وخفض فاتورة الاستيراد، معتبرا أنه تطبيقا لمخطط إعادة بعث القطاع قام القطاع بمراجعة التشريعات الخاصة بالصناعة الصيدلانية، بالإضافة إلى وضع أهم أجهزة تنظيم مسار صناعة الأدوية في الجزائر، بإنشاء لجنة الخبراء التي تضم كفاءات طبية وبيولوجية. وذكر الوزير أن قطاع الصناعات الصيدلانية تمكن بعد تعديلات قانونية من وضع إطار قانوني تنظيمي يضم 17 نصا قانونيا لتنظيم القطاع، علاوة على وضع وحدات إنتاج جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق