آخر الأخبار
أخر الأخبار

العملية ما تزال متواصلة.. القضاء على ارهابي خطير بعين الدفلى

تمكنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي, أمس, بولاية عين الدفلى, من القضاء على ارهابي خطير, بحسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وجاء في البيان, أنه في إطار مكافحة الإرهاب وإثر عملية بحث وتمشيط ببلدية زدين بولاية عين الدفلى/ن.ع.1، قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم 12 ماي 2020، على إرهابي (01) وضبطت مسدسا (01) رشاشا من نوع كلاشنيكوف بأخمص مطوي ونظارة (01) ميدان ومخزني (02) ذخيرة و(03) هواتف نقالة.ويتعلق الأمر بالمسمى “سرباح أحمد” المدعو “أبو العباس”، من مواليد 1973 ببني بوعتاب، ولاية الشلف. المجرم التحق بالجماعات الإرهابية سنة 1997 وكان المسؤول على الجماعة الإرهابية التي تنشط في منطقة الونشريس ما بين الشلف، عين الدفلى، تيسمسيلت والمدية.

وتأتي هذه العملية التي ما تزال متواصلة، لتعزز ديناميكية النتائج الإيجابية التي تحققها مختلف وحدات الجيش الوطني الشعبي، ولتؤكد مدى اليقظة والاستعداد الدائمين، عبر كافة ربوع الوطن، لدحض كل محاولات المساس بأمن واستقرار البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق