الحدث
أخر الأخبار

بعد انتهاء مدة حجرهم الصحي… أزيد من 4400 شخص يغادرون الفنادق غدا

تسريح قرابة 800 محجورا صحيا بمركب الأندلسيات يوم الخميس

“تسجيل” 8 حالات إصابة بعدوى فيروس “كورونا “من ضمن مجموع المحجورين

 

يغادر ابتداء من غد الأربعاء ما يفوق 4400 شخص, الحجر الصحي , الذي كانت قد أقرته السلطات العليا للبلاد من أجل الحد من انتشار وباء فيروس كرونا “كوفيد 19” , بعد انتهاء المدة المحددة ب 14 يوما.

و تنطلق العملية التي تخص 4448 شخصا يخضعون حاليا للحجر الصحي في 19 فندقا ومركبا سياحيا تابعا لمجمع فندقة وسياحة وحمامات معدنية على المستوى الوطني غدا و تخص “المواطنين الذين خضعوا إلى الحجر الصحي مدة 14 يوما , مباشرة بعد وصولهم إلى الجزائر من 15 دولة أجنبية (اسبانيا وفرنسا والولايات المتحدة الامريكية وايطاليا والمغرب وتونس والامارات العربية المتحدة وبلجيكا والمانيا والبرتغال) “, حسب ما أكده الرئيس المدير العام للمجمع , لزهر بونافع في تصريح ل “واج” .

وأوضح السيد بونافع أن حوالي 800 شخص من ضمن 4448 موضوعين تحت الحجر الصحي سيغادرون المركب السياحي “الأندلس” بوهران بعد غد الخميس, كما سيتم تسريح يومي الجمعة والسبت والى غاية يوم الأحد المقبل الأشخاص الموضوعين تحت الحجر الصحي بفندقي “الرياض” ومركبي “أش ثلاثة ” و«العلاج بمياه البحر” بسيدي فرج “.

بينما سيغادر باقي الأشخاص الفنادق الأخرى التابعة للمجمع على المستوى الوطني يوم الاثنين القادم –كما أكده السيد بونافع”,والذي أشار بأن من ضمن هؤلاء ” يوجد ثلاثة أجانب من ألمانيا وبلجيكا وفرنسا “.

وقد سخرت الدولة –كما أضاف السيد بونافع –“كافة الإمكانيات المادية و اللوجيستيكية لنقل هؤلاء مباشرة بعد خروجهم من الفنادق حيث سيتم وضع في متناولهم “حافلات معقمة لتسهيل تنقلهم خاصة إلى شركة الخطوط الجوية الجزائرية والى مينائي وهران والجزائر العاصمة حتى يتمكنوا من استرجاع جوازات سفرهم التي بقيت محجوزة عند دخولهم أرض الوطن وكذا إخراج سياراتهم من الميناءين المذكورين”, مضيفا انه سيتم كذلك نقل بعض هؤلاء المحجورين من طرف أفراد عائلاتهم التي ستتكفل بهم” .

من جهة أخرى أفاد السيد بو نافع انه تم “تسجيل” 8 حالات إصابة بعدوى فيروس “كورونا “من ضمن مجموع المحجورين, حيث تم مباشرة بعد التأكد من ذلك نقلهم إلى المستشفيات من أجل إخضاعهم للعلاج الطبي و اتحاد كل التدابير لتفادي انتشار الوباء إلى أشخاص آخرين” .

وبالمناسبة ذكر المتحدث بالإجراءات والتدابير الوقائية التي سخرت لفائدة هؤلاء المحجورين صحيا على مستوى الفنادق لحمايتهم و تفاديا لانتشار الفيروس.

كما سخرت كل الإمكانيات المادية والطبية للتكفل بهم حيث تم تعقيم الفنادق وتخصيص 112 طبيبا وأعوان وشبه طبيين إلى جانب تجنيد حوالي 1045 موظفا وعاملا بالمجمع لتقديم لهم كل الخدمات اللازمة “.

هشام/م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق