الحدث
أخر الأخبار

بيان جديد للجنة الفتوى بالجزائر بخصوص صوم شهر رمضان وإقامة صلاة التراويح فيه

أصدرت لجنة الفتوى التابعة لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف اليوم الإثنين، الفتاوى الخاصة بالصيام وصلاة التروايح خلال شهر رمضان في ظل أزمة ” كورونا”.

وأكدت لجنة الفتوى أن البحوث الطبية أثبتت عدم وجود علاقة بين الصوم والإصابة بفيروس كورونا.

وأشارت إلى أنه “لا يجوز إفطار شهر رمضان والصيام واجب على المكلفين شرعا” مضيفة أنه “لا يجوز الإفطار إلا لأصحاب الأعذار الشرعية”

وأكدت اللجنة أن من يجوز لهم إفطار رمضان هم العاجزون عن الصوم مثل كبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة التي تستوجب منع الصيام، والمرضى ممن يسبب لهم الصوم مشقة، وتترتب عليهم الفدية.

كما أكدت لجنة الفتوى أنه لا يجوز لمنتسبي قطاع الصحة ممن يواجهون فيروس كورونا الإفطار

وبخصوص صلاة التراويح، قالت اللجنة أنه “من اللازم شرعا تعليق صلاة التراويح ولا ضرورة ولا حاجة لإقامتها بواسطة مكبرات الصوت عبر المساجد أو عن طريق البث المباشر بوسائل الاتصال المختلفة”.

إلا أن اللجنة أشارت إلى “إمكانية إقامة صلاة التراويج في البيوت بين أفراد الأسرة الواحدة، مع الالتزام بالتوجيهات الصحية، ولا مانع من القراءة في المصحف، وهي فرصة لنجعل من بيوتنا بيوتا راكعة ساجدة داعية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق