الحدث

تسخير نحو ألف سرير لاستقبالهم،شرفة… العاصمة تلجأ الى الفنادق للتكفل بمرضى كورونا

سخرت ولاية الجزائر العاصمة نحو ألف سرير على مستوى فنادق الولاية لاستقبال مرضى كوفيد-19 بغية تخفيف الضغط على المستشفيات، وفق ما كشف عنه، السبت، والي الولاية يوسف شرفة.وأوضح الوالي خلال ندوة صحفية أنه تم تسخير ألف سرير على مستوى فنادق الولاية لاستقبال مرضى كوفيد- وهذا لتخفيف الضغط على مستشفيات الولاية 19، مشيرا الى أن الحالات التي ستستقبلها الفنادق للأشخاص المصابين بالفيروس  لا تعد خطرة.

وكان وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد قد كشف الجمعة أن “ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا أدى إلى تجاوز قدرة استيعاب الأسرة بمؤسسات الولاية وإرهاق مستخدمي الصحة بهذه الهياكل، وأضاف أن الأمر يستدعي وضع إمكانيات خاصة بغية تحسين التكفل بالمرضى والاستعداد لتجنيد مصالح إضافية للرفع من قدرة الاستيعاب”.

كما أكد الوالي تخصيص 13 مصلحة استشفائية بالولاية لاستقبال المصابين بفيروس كورونا المستجد، مشيرا الى أن 917 مصاب يتم معالجته في المنازل وفق متابعة وتوجيهات الأطباء بالمراكز الإستشفائية.من جهة أخرى، كشف شرفة أن أكثر من 10 آلاف عامل استفاد من منحة الوباء التي أقرها رئيس الجمهورية إلى حد الآن، مضيفا أنه تم توزيع أكثر من مليون و300 ألف كمامة على العاصميين إضافة إلى 62 ألف عمليات تعقيم التي مست كل أحياء الولاية.كما كشف نفس المسؤول عن تسجيل 33 ألف مخالفة لإجراء الحجر الصحي مع وضع أكثر من 7000 سيارة في المحاشر، وغلق أكثر من 500 محل و15 مركز تجاري لعدم احترام واجب ارتداء الكمامة.

فيما يخص قرار منع التنقل إلى ومن إقليم الولاية، أوضح شرفة أن الإجراء يستثني الحركة التجارية وتمويل السوق وخلق الثروة والقطاع الفلاحي، كما سيتم منح ترخيص للمرضى من أجل العلاج، كما أشار من جهة أخرى أنه سيتم منع أسواق المواشي الفوضوية بالأحياء وغير المرخص لها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق