آخر الأخبار

تفادي الذهاب إلى «المدينة الجديدة» هذه الأيام

حذرت مديرية الصحة من الاستخفاف بعدوى الـ«كورونا” ومن الاستمرار في الذهاب إلى الأماكن المعروفة بتجمع المواطنين بكثرة إما للبيع أو الشراء أو الخدمات أو زيارة المرضى دون سبب طارئ وغيرها وهذا لكون هذه المواقع قد تكون أهم المسببات للانتشار السريع للمرض في حال وجود حالة واحدة فقط غير مكتشفة خاصة قبل ظهور الأعراض ومنها سوق المدينة الجديدة الذي لا يزال إلى اليوم يعج بالمتسوقين القادمين من مختلف الولايات والذي صرحت لنا مصادر من مديرية الصحة بخصوصه بأنه قد يكون أهم مسببات انتشار المرض في حال قدوم حالة مصابة إليه كما صرحت لنا مصادر من مديرية التجارة بأنه لا يمكن غلق هذا السوق كونه فضاء تجاري غير نظامي ومن الصعب إقناع التجار لاسيما الفوضويين بالعدول عن البيع و توقيف النشاط خلال هذه الفترة الوقائية غير أن الحل الوحيد يكمن في توعية المواطنين بعدم الذهاب إليه كون التسوق من هذا الموقع الذي يعرف يوميا توافد ألاف المواطنون من مختلف جهات الوطن يعتبر كسر لكل طرق الوقاية المنتهجة كما أنه أمر غير ضروري بالنسبة للمواطنين فيمكن لهم الشراء من أماكن أخرى،هذا زيادة على محلات وسط المدينة و الأحياء المعروفة بالنشاط التجاري ووسائل النقل التي تنقل يوميا الآلاف من المواطنين خارج العمال ممن يخرجون للضرورة و هو ما جعل القائمون على مصلحة الوقاية بالمديرية المذكورة يوجهون نداء للمواطنين للتقليل قدر الإمكان من خروجهم للشارع و لقضاء حوائجهم غير الضرورية و تفضيل خروج شخص واحد فقط للتبضع عند الحاجة بدلا الخروج جماعات لأن الفترة الحالية يجب أن تكون وقائية و أن تبقى ولاية وهران بعيدة عن العدوى من خلال تفطن مواطنيها وإتباعهم للتوصيات الوقائية خاصة بتفادي الذهاب إلى الأماكن التي يقصدها مواطنون من سكان الولايات الأخرى ومنها المستشفيات التي لا تزال تسجل يوميا زيارات جماعية لأهل المريض رغم ما يوصي به الأطباء بالتقليل من ذلك لتقليص حالات الاحتكاك بين المواطنين كون الحالات المشبوهة يمكن أن تؤكد يوما كما أن الحالات غير الظاهرة تبقى معدية و لا يمكن معرفتها للحذر منها وهذا دون الوصول إلى درجة التهويل و القلق الزائد إنما الحذر واجب ومجرد التنظيم والوقاية كفيلان بتجنيب وهران تسجيل أي إصابة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق