الحدث

شعارات خبيثة وخونة يخططون لخراب الجزائر… بلحيمر: ما الأهداف الحقيقية من الفوضى باسم الحراك

تحدث وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، في حوار لموقع عربي بوست، عن تطورات موضوع  المسيرات بالجزائر، معتبرا أن هناك منها ما يطرح تساؤلات عن الأهداف الحقيقية والجهات المستفيدة من الفوضى باسم الحراك، فيما انتقد شعارات خبيثة يسعى أصحابها لدمار وخراب الجزائر على غرار الفوضى الخلاقة والثورات الملونة والربيع العربي.  
وقال بلحيمر أنه “وموازاة مع مبادرات حسن النية والإجراءات الإيجابية المتخذة في ظل ظروف صعبة على كافة المستويات، نسجل تصرفات مريبة وخطيرة لا علاقة لها بالمطالب والأهداف التي انطلق من أجلها الحراك”. وأضاف بلحيمر بالقول “يكفي أن نذكر بهذا الخصوص أن مصالح الأمن المختصة أوقفت مؤخراً 5 أشخاص خططوا للقيام بعمليات إرهابية في قلب الحراك بمدينتي تيزي وزو وبجاية، وحجزت أسلحة حربية وذخيرة ومركبتين وأجهزة إلكترونية لدى الموقوفين، هذه التجاوزات الخطيرة يُضاف إليها إيقاف مواطن مغربي مقيم بطريقة غير شرعية مندساً وسط الحراك، دون تناسي استغلال الأطفال والزج بهم في هذه المسيرات، الأمر الذي يطرح أكثر من تساؤل عن الأهداف الحقيقية والجهات المستفيدة من الفوضى باسم الحراك”. وتابع بلحيمر بالقول “لكن على الجميع أن يُدرك يقيناً أن الدولة بالمرصاد لكل التلاعبات والأعمال التحريضية والانحرافات الخطيرة من قبل أوساط انفصالية، وحركات غير شرعية ذات مرجعية قريبة من الإرهاب تستغل المسيرات الأسبوعية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق