آخر الأخبار

قاعة العلاج المثيرة للجدل بتمنراست.. مديرية الصحة توضح

رفعت مديرية الصحة لولاية تمنراست تقريرا لوالي الولاية بخصوص قاعة العلاج التي أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وحسب نسخة عن التقرير المرسل من مديرية الصحة لوالي الولاية،فقد أكدت  أن قاعة  العلاج تبعد بـ3 كيلومتر عن مقر بلدية “إغنر” وهي قاعة كانت مهجورة منذ أكثر من سبع سنوات، وهي  التي تم بناؤها سنة 1987، وبقيت مغمورة بالرمال يضيف ذات البيان إلى غاية إعادة تأهيلها وسعيا لإعادة تنمية المنطقة بعد رجوع السكان إلى هذه القرية التي تعتبر منطقة ظل تم إعادة تهيئة هذه القائعة.وعليه قامت مصالح البلدية سنة 2020 بتأهيل وإعادة الاعتبار لهته المنشأة.

وعاد هذا الجدل لتصريحات وزير الصحة السابق عبد المالك بوضياف حين قال أن مانملكه من هياكل صحية في اوروبا وماكاش..

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق