الحدث

لإعطاء نفس جديد : إنهاء مهام 20 إطارا ومسؤولا بوزارة التربية الوطنية

أعلنت الحكومة عن إنهاء مهام 20 إطارا ومسؤولا بوزارة التربية الوطنية يعد الأولى من نوعه، وهو ما ربطته جهات تربوية ببطاقية التقييم التي استحدثها وزير التربية الوطنية، محمد واجعوط، والتي أسفرت منذ أوت الماضي عن تنحية عدة مسؤولين بمن فيهم مدراء تربية.

وبعد إحالة محمد شايب الذراع الثاني وإحالته على التقاعد وإنهاء مهام حياة زرطال بصفتها نائب مدير التقييم البيداغوجية والتوجيه المدرسي بسبب إلغاء الهيكل، إضافة إلى إنهاء مهام عبد الحفيظ حاج صدوق نائب مدير التعليم المتخصص والتعليم الخاص، في أكتوبر الماضي، طالت عملية إنهاء المهام هذه المرة 20 مسؤولا وإطارا بذات الوزارة.

وأصدرت الحكومة عبر الجريدة الرسمية في عددها 74 المؤرخ بتاريخ 8 ديسمبر مرسومين تنفيذيين مؤرخين في 28 نوفمبر 2020 يتضمنان إنهاء مهام بوزارة التربية الوطنية ويتعلق الأمر بـ20 مسؤولا ومسؤولة، حيث وبموجب مرسوم تنفيذي تم إنهاء مهام عدة مسؤولين بوزارة التربية لتكليفهم بوظائف أخرى ويتعلق الأمر بمحمد بوعلام الله بصفته مديرا لتطوير الموارد البيداغوجية والتعليمية، قاسم جهلان بصفته مديرا للتعليم الأساسي، مزيان لعجال بصفته نائب مدير لبنك المعطيات، سمير تاوتي بصفته نائب مدير للنزاعات، سليم العلمي بصفته نائب مدير للدراسات القانونية، غانم عمارة بصفته نائب مدير البرامج التعليمية والتجهيزات التقنية، البيداغوجيا وإدماج تكنولوجيات الإعلام والاتصال في التربية، عبد الحميد درياس بصفته نائب مدير لمتابعة تسيير موظفي المصالح اللامركزية.

وبناء على ذات المصادر، فإنه تم إنهاء أحمد الفضيل بصفته نائب مدير للخريطة المدرسية، نسرين ارقاب بصفتها نائب مدير للانشطة الثقافية والرياضية، سجية غاشي بصفتها نائبة مدير لتقويم المنظومات، عبد الكريم ذيب بصفته نائب مدير لمتابعة برامج الاستثمار وتقييمها، ومصطفى حمدي بصفته نائب مدير للبرامج التعليمية بمديرية التعليم الأساسي. وأضافت الجريدة الرسمية أنه تم إنهاء مهام كل من مصطفى جالوت بصفته نائب مدير للتعاون والعلاقات الدولية، كمال قوريب بصفته نائب مدير لتنظيم تسيير المسارات المهنية. كما تم إنهاء مهام كل من إبراهيم بابا عدون بصفته مديرا للهياكل والتجهيزات، وكذلك سامية مزايب بصفتها مديرة التقويم والاستشراف، وعبه محمودي بصفته نائب مدير الاستشراف.

ومن بين الاطارات التي تم إنهاء مهام محمد يحياوي بصفته نائب مدير لتقديرات الميزانية، مونى براهيتي بصفتها نائب مدير للتربية التحضيرية والتعليم المتخصص وكريم كادي بصفته نائب مدير لترقية النخبة المدرسية ومتابعتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق