الحدث

لجنتا الفتوى والرصد تبحثان تعزيز الإجراءات الوقائية… التشديد على ضرورة احترام التباعد الاجتماعي خلال عيد الأضحى

بحثت أمس لجنة الفتوى لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف مع أعضاء لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا، بالجزائر العاصمة،  سبل تعزيز التدابير الوقائية ضد فيروس كورونا خلال موسم الاصطياف وتحسبا للمناسبات الاجتماعية والعائلية كالأعراس والمواعيد الدينية المقبلة على غرار عيد الأضحى.

وأشرف وزير الشؤون الدينية والاوقاف، يوسف بلمهدي، على افتتاح أشغال هذا الاجتماع بحضور الناطق الرسمي باسم لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا، الدكتور جمال فورار، وأعضاء من اللجنتين.

وفي كلمة له أكد الوزير أن هذا الاجتماع يأتي في اطار رزنامة عمل تنسيقي بين القطاعين ويندرج في اطار التعاون الحكومي بين مختلف القطاعات, لتعزيز التدابير الوقائية والتأكيد على الاجراءات التحسيسية والتوعوية للتصدي لجائحة كورونا.

وأشار الوزير الى أن هذا الاجتماع الذي سيتواصل من خلال عدة لقاءات أخرى, يهدف الى تبادل الآراء والتباحث بين أعضاء اللجنتين لتعزيز الاجراءات الوقائية لمجابهة جائحة كورونا، خاصة خلال موسم الاصطياف ومواعيد كثيرة أخرى من بينها المناسبات الاجتماعية كالأعراس الى جانب مناسبة عيد الاضحى المبارك.

من جهته، ذكر فورار بالظرف الصحي الحالي المتميز بتفشي فيروس كورونا والتدابير الوقائية المتخذة للحد من انتشاره.

وبعد أن سجل ذات المسؤول بعض حالات عدم التقيد بالإجراءات الوقائية خلال عيد الفطر المبارك، مما أدى الى ارتفاع في عدد الاصابات، أشار الى أهمية احترام التدابير الاحترازية في المناسبات المقبلة خاصة خلال عيد الأضحى المبارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق