الوطني

 نواصري يوفد لجنة تحقيق حول تأخر مشاريع “Lpa ” بوهران

1449 سكن ترقوي و تساهمي متأخر منذ عدة سنوات ولم يسلم لحد الآن

لم يهضم وزير السكن والعمران والمدينة، كمال نواصري  تأخر أكثر من 1600 وحدة سكنية بصيغة الترقوي المدعم و التساهمي بوهران، وتساءل عن الاسباب الكامنة وراء تعطيل تسليم نحو 692 سكن ترقوي كانت مقررة في 2018 و نحو 988 وحدة أخرى كانت مقررة في 2019 ،كاشفا عن وجود 1449 سكن ترقوي و تساهمي لم يسلم لحد الآن ، مضيفا رغم  أنه لاوجود بالولاية لأزمة أوعية عقارية محملا كل من مديريتي السكن و ديوان الترقية و التسيير العقاري بوهران المسؤولية كاملة.

كما حمل نواصري المسؤولية في تأخر هذه المشاريع لبعض المقاولين الذين لم ينجزوا في غالبيتها مانسبته 25 بالمائة و يتماطلون في إنهاءها ، ليضيف أنه هناك مقاولين جديين ويسلمون مشاريع نوعية في الإنجاز و آجال التسليم، موجها نداءه لهذه المقاولات بتجسيد إلتزاماتها في المشاريع الموكلة إليها.

ووعد نواصري خلال زيارته مساء الأحد المدينة الجديدة احمد زبانة بمسرغين بلهجة مشددة ببعث لجنة وزارية خاصة لمعاينة هذه المشاريع المتأخرة، مؤكدا أن ولاية وهران بأمس الحاجة لهذه البرامج السكنية مجددا التاكيد أن هدف الحكومة هو صون كرامة المواطن وتسليمه سكنه في آجاله المحددة.

وخلال وجوده بالمدينة الجديدة احمد زبانة بمسرغين كشف نواصري  عن تخصيص ماقيمته 3.1 مليار لهذا القطب العمراني الجديد  تخص أشغال التهيئة الخارجية  و إنجاز المرافق الضرورية، مؤكدا أنه سيتم إستلام نحو 15 ألف وحدة سكنية “عدل” بنهاية العام،و سيتم إطلاق حصة 4 آلاف وحدة أخرى معربا عن إرتياحه لسير الاشغال و تسليم المشاريع في هذه الصيغة بوهران.

وبخصوص مشاريع الترقوي المدعم في صيغته الجديدة والتي أعلن عنها في 2018 أكد كمال نواصري أن هذه الصيغة الجديدة أدخلت عليها العديد من التعديلات لتفادي الأخطاء و النقائص المسجلة في الصيغتين القديمتين التساهمي و الترقوي المدعم.

واكد نواصري بخصوص تأثر مشاريع القطاع بتداعيات تفشي الوباء و التدابير المتخذة أن قطاع السكن تأثر بهذه الجائحة كبقية القطاعات الأخرى ، مضيفا أن عملية الإنجاز متواصلة رغم هذه الظروف الصعبة، كاشفا انه سيتم إطلاق برامج سكنية ضخمة فور الإنتهاء من البرامج الجاري إنجازها ، مشددا على التركيز صيغ السكن العمومي الإيجاري و الريفي و السكن الموجه للإيجار.

وكان الوزير رفقة الوفد المرافق له قد اشرف على مراسيم حفل توزيع قرارات الاستفادة من 2679 وحدة سكنية بمختلف الصيغ بعاصمة الغرب وهران، بالمسجد القطب عبد الحميد بن باديس منها 2304 وحدة بصيغة عدل بمنطقة مسرغين و300 وحدة بصيغة الاجتماعي بمرسى الحجاج و75 وحدة بصيغة الترقوي المدعم، وكشف والي ولاية وهران خلال هذه المراسيم أن الولاية تنتظر إستلام اكثر من 55 ألف وحدة سكنية من مختلف الصيغ منها 32 ألف عمومي إيجاري ، و15 ألف عدل بالمدينة الجديدة زبانة بمسرغين  ونحو ألف وحدة ترقوي مدعم، وحصة ب 1102 سكن لعمارات الطليان بحي الصديقية وهو ما سيسمح بإمتصاص البناء الفوضوي و الهش و سكنات التنقيط.

 

كريم.ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق