الحدث
أخر الأخبار

وزير الصحة: ” التعليمات واضحة بتسريح النساء الحوامل من العمل، ولهذا إذا تأكد فعلا أنها أرغمت على العمل، فسيعاقب مدير المستشفى”

كشف وزير الصحة، البروفيسور، عبد الرحمان بن بوزيد، مساء يوم الجمعة، عن "فتح تحقيق في ظروف وفاة الطبيبة العاملة في مستشفى رأس الوادي في ولاية برج بوعريريج، متأثرة بإصابتها بفيروس "كورونا"، خصوصا وأنها كانت حامل في شهرها الثامن".

وقال الوزير حسب موقع الخبر اون لاين “أتأسف كثيرا على وفاة الطبيبة، وأعزي بدوري عائلتها، وقد طلبت من رئيس ديوان وزارة الصحة ببعث رسالة تعزية إلى عائلتها، كما أننى أمرت بفتح التحقيق الذي لن يكون قضائيا، وإنّما داخلي إداري لمعرفة ملابسات الوفاة، وما إذا كانت الطبيبة فعلا أرغمت على العمل رغم وضعها الصحي“.

وتابع بن بوزيد:”وقد كلفت المفتش العام لوزارة الصحة أن إجراء التحقيق، ومعرفة الدافع الذي جعل هذا الطبيبة تعمل رغم أنها حامل، علما أنّ التعليمات في هذا الإطار واضحة بتسريح النساء الحوامل من العمل، ولهذا إذا تأكد فعلا أنها أرغمت على العمل، فسيعاقب مدير المستشفى وكذا مسؤولها المباشر في العمل“.

 وكان النائب في المجلس الشعبي الوطني عن جبهة العدالة والتنمية، لخضر بن خلاف، قد راسل وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد للمطالبة بفتح تحقيق حول ملابسات وفاة الطبيبة بوديسة العاملة بمستشفى رأس الواد بولاية برج بوعريريج بعد إصابتها بفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق