رياضة

إ.بلعباس 1 – م.وهران 1 …. تعادل بطعم الهزيمة “للحمراوة” و”المكرة” تبقى في المؤخرة

لم يتمكن فريق مولودية وهران من تحقيق سوى التعادل بملعب الـ24 فبراير بسيدي بلعباس ضد فريقالمكرة، في لقاء انتهى بنتيجة هدف في كلّ شبكة، نتيجة تقريبا لا تخدم الفريقينوتعد هذه النتيجة سلبية بالنسبة لكتيبة الفرنسي، بيرنار كازوني، رغم أن المواجهة لعبت خارج الديار، وهذا بالنظر للفترة الصعبة التي يمر بها فريق الإتحاد الذي لعب بفريق نصفه من الرديف، وهذا بسبب عدم تأهيل اللاعبين الجدد وأيضا بالنظر للوجه الشاحب الذي ظهر به الفريق العباسي. وفي الوقت الذي دخل الحمراوة المباراة وبقوا وصنعوا بعض الفرص السانحة للتهديف، فإن الفريق المحلي فاجئ الجميع بعد أن تمكن إثر خطأ في دفاع المولودية من افتتاح باب التهديف عن طريق اللاعب ليث بعد نصف ساعة لاعب.

في الشوط الثاني، رمى الفريق الوهراني بكل ثقله في الهجوم، خاصة وأن الطاقم الفني بقيادة الفرنسي كازوني الذي طرد بسبب الاحتجاجات في الدقيقة الثامنة والأربعون، قد قام بالعديد من التغيرات، لاسيما بإقحام، نقاش، ملال، قرتيل، بن علي وبوطيش وفي الدقيقة الخامسة والستون مرة أخرى، حميدي كمال نجح في إنقاذ فريقه من الخسارة، بعد أن حوّل ركنية ملال إلى هدف برأسية (1-1).

ورغم تعديل النتيجة لم يعرف الحمراوة كيف يضفوا الثاني ويحققوا الفوز فحقيقة أن الفريق الوهراني  لم يخسر بعد خمسة جولات، لكنه ضيع يوم أمس فرصة اغتنام فرصة الوضعية التي يتواجد فيها فريق المكرة لكي يعود بفوز، هو الذي سينتظره داربي آخر، يوم الأحد المقبل عندما يستقبل سريع غليزان، في الوقت الذي حقق فريقالمكرةأول نقطة له بداخل الديار ويبقى في المركز الأخير بنقطتين.

ل.ناصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق