رياضة

شريف الوزاني : “مولودية وهران تحتاج لرئيس مجلس الإدارة من أجل الوثائق فقط”

يتأكد من يوم لآخر أن سي الطاهر شريف الوزاني يريد مواصلة مسيرته كمدير عام لفريق مولودية وهران، هو الذي يصرح في كل تدخل إعلامي مؤخرا أنه هناك شركة وطنية قاب قوسين أو أدنى من شراء غالبية الأسهم بالفريق وقد صرّح في هذا السياق قائلا :”مولودية وهران فريق عريق ويستحق أن تأتي شركة وطنية كبيرة ترعاه وليس عن طريق “السبونسور”، بل بشراء غالبية الأسهم، نهنئ فريق العميد، شباب قسنطينة، إتحاد العاصمة وشباب بلوزداد على سبيل المثال بمجيء شركة وطنية تشرف عليها، لكن نحن أيضا نستحق ذلك وفي كل مرة هناك حجة الحصيلة المالية، رغم أن هذه الفرق اشترتها شركات وطنية من دون أن تكون لها حصيلة مالية ونتمنى أن يعامل فريق مولودية وهران بالمثل“.

بالنسبة لسي الطاهر شريف الوزاني فإن الكرة في مرمى المساهمين المطالبين بأن يتحركوا وأن يقوموا بما هو مطلوب منهم من خلال عقد أشغال الجمعية العامة للمساهمين: “بتوفير الوثائق الإدارية التي تنقص الفريق وخاصة الحصيلة المالية لسنة 2018، هذا سيسمح لنا بأن نجهز ملف النادي المحترف للجنة السيد عبدوش رضا ولكي تصبح الأمور تسير بطريقة جيدة وفي نفس الوقت لكي لا تكون هناك حجج من أي شركة وطنية تأتي شراء غالبية الأسهم أن تجد كل الوثائق المطلوبة وخاصة الحصيلة المالية. ما أريد أن اقوله أيضا وهو أن الفريق لا يحتاج لرئيس يأتي ويصرف في البداية أموال، ثم يقول لنا هؤلاء الأموال هم أموال أبنائي، ما نحتاجه الآن وهو أن يتم تعيين رئيس مجلس الإدارة وهذا فقط لكي تكون وثائق الشركة الرياضية صحيحة مائة بالمائة ولكي نتمكن من مواصلة العمل بكل أريحية ومن دون أي إشكال، أتمنى أن يعرف المساهمون كيف يتفقوا فيما بينهم وأن يعقدوا أشغال الجمعية العامة في أقرب وقت ممكن من أجل المصلحة العليا للفريق ولكي نمهد لقدوم شركة وطنية تشتري غالبية الأسهم ونجاح المولودية وعودتها لسدة التتويجات من جديد لا يمر سوى عبر قدوم شركة وطنية“.

وفيما يخص تعيين رئيس مجلس الإدارة ومادام أنه لا يوجد العديد من المهتمين بهذا المنصب، فإن شريف الوزاني يصرّ على ترشيح زميله وصديقه، الحبيب بن ميمون لهذا المنصب والمعني بالأمر لا يعارض الفكرة. شريف الوزاني يريد بن ميمون في هذا المنصب لأنه يعرف جيدا أنه سيجد منه التسهيلات في عمله، خاصة ما يخص عقده كمدرب رئيسي للفريق وأيضا أن يجد حلا له لعدم تلقيه أي سنتيم في هذا الموسم، حيث يملك فقط قرار تعيينه مدير عام، لكن لا يملك عقد يحميه وبه راتب شهري يتلقاه.

 مكاوي يفسخ عقده بعد تلقيه ثلاثة رواتب شهرية

اتفقت إدارة مولودية وهران يوم أمس بفسخ عقد الظهير الأيسر للفريق، زين الدين مكاوي، هذا الأخير الذي لم يكن يدخل في مخططات شريف الوزاني وفهم جيدا أنه لن يتفق معه بتاتا وأنه من الأفضل أن يرحل، لهذا اتفق الطرفين على أن يتلقى اللاعب ثلاثة رواتب شهرية ويفسخ العقد وهذا ما تم وبهذا لم يعد “زرقة” لاعب بمولودية وهران وغادر الفريق بعد ثلاثة مواسم قضاها بالفريق الأكثر شعبية بالباهية وهران.

ل.ناصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق