الحدث

مراجعة جذرية لقوائم الحجاج بسبب العجز عن دفع تكلفته

يوبي: “زيادة تكلفة الحج بـ30 مليونا، سيؤدي إلى إسقاط الكثير من المسجلين في القوائم والعاجزين عن دفع التكلفة الجديدة“

أكد رئيس الفدرالية الجزائرية للوكالات السياحية، مولود يوبي، أن كثير الأسماء من قوائم الحج ستسقط، مع بدء الإجراءات الإدارية التي أعلن عن تفاصيلها الديوان الوطني للحج والعمرة مؤخرا.

وقال يوبي في تصريحات  إعلامية  إن “زيادة تكلفة الحج بـ30 مليونا، سيؤدي إلى إسقاط الكثير من المواطنين المسجلين في القوائم والعاجزين عن دفع التكلفة الجديدة لزيارة البقاع المقدسة، خاصة بالنسبة للأزواج الذين يكلفهم أكثر من 200 مليون سنتيم باحتساب المصاريف الإضافية”.

وأضاف رئيس الفدرالية لنفس المصدر، أن “الأصداء التي وصلت للفدرالية تؤكد عجز عدد معتبر من المسجلين في القرعة، عن دفع التكلفة الجديدة التي شكلت حسبه صدمة للمواطنين، وهذا ما سيؤدي إلى مراجعة جذرية  لقوائم الحجاج، حيث تم تكليف الأميار والولاة للسهر على هذه العملية”.

وعبرت شريحة واسعة من الجزائريين عن امتعاضها بسبب الأسعار التي وصفتها بالمكلفة جدا لأداء المناسك هذا الموسم، حيث بلغت التكلفة 85.6 مليون سنتيم دج شاملة لتذكرة السفر.

وكان وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي، قد كشف الخميس، عن أسباب ارتفاع التكاليف لهذا الموسم، حيث أرجعها للأزمة العالمية التي رفعت سقف التعاملات الاقتصادية في السوق.

وأضاف الوزير أن تداعيات ومخلفات الأزمة الصحية والأمنية في العالم رفع من الأسعار مقارنة بالمواسم السابقة، مؤكدا أن التكلفة في الجزائر لابأس بها مقارنة ببعثات دول إسلامية أخرى.

وحسب المتحدث فإن الجزائر تمكنت من حجز أحسن العروض المتوفرة وبتكلفة مناسبة، مشيرا إلى أن ديوان الحج والعمرة راعا الحالة الاجتماعية للمواطنين، في إطار توفير أحسن الظروف لأداء عملية الحج بيسر.

هشام/م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق