الحدث

76 ألف منصب شاغر… وزير العمل يكشف عن تعليمة جديدة لإدماج أصحاب عقود ما قبل التشغيل

كشف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، لهاشمي جعبوب،اليوم الثلاثاء، عن إعداد خطة جديدة لإدماج أصحاب عقود ما قبل التشغيل ، حيث تعتمد على آليات جديدة مدرجة في مشروع تعليمة.

وأشار الوزير لدى نزوله ضيفا على برنامج “ضيف الصباح” على القناة الإذاعية الأولى أن التعليمة أحيلت على مجلس الحكومة وتم اعتمادها كما ستحال على مجلس الوزراء بمجرد رجوع رئيس الجمهورية إلى أرض الوطن، وذلك للبدء في تطبقها.

وأوضح الوزير أن التعليمة تقوم على المسح الدقيق لكل الولايات لمعرفة المناصب الشاغرة ورفع التجميد عنها،بالاضافة إلى تكييف الشهادات مع المناصب الشاغرة، مشيرا إلى أن 365 ألف من حاملي الشهادات معنيين بالإدماج.

كما كشف الوزير في خضم حديثه، عن وجود 75 ألف منصب عمل شاغر مجمد، ستعمل التعليمة على رفع التجميد عنه لحل مشكل إدماج أصحاب عقود ما قبل التشغيل، مؤكدا أن هذا الملف سيطوى في حدود سنتين أو سنتين ونصف كأقصى تقدير.

وعن الأولوية في الإدماج، أوضح جعبوب أنها ستكون لأصحاب الخبرة التي تصل إلى 8 سنوات، يليها من يملكون خبرة من 3  فما فوق، وفي الأخير من يملكون خبرة اقل من 3 سنوات، منوها أن القرار سيتم تطبقه بأثر رجعي ابتداء من  جانفي 2021.

جعبوب  ” هناك  إشكالية في تعويض العمال المتواجدين في الحجر الصحي بسبب كورونا”

اعترف وزير العمل في تصريحه اليوم، بوجود إشكالية في تعويض العمال المتواجدين في الحجر الصحي بسبب كورونا

وأوضح وزير العمل جعبوب، أن المشكل يمكن في كيفية تعويض هؤلاء العمال وأشار إلى وجود إجراءات متخذة لحماية حقوق العمال المتضررين من جائحة كورونا ووظائفهم

صندوق التقاعد  يعاني من عجز كبير، وتعويض تحاليل كورونا بداية من شهر جانفي القادم “

وأوضح الهاشمي جعبوب أن العجز الذي يعاني منه صندوق التقاعد  لا يزال قائما رغم  مساعي  مصالحه لتحقيق التوازنات المالية  في صناديق الضمان الاجتماعي  وأشار الوزير أن  حل هذا الشكل يكمن في توسيع مناصب العمل وأضاف، أن المحافظة على ما هو موجود من شأنه رفع عدد المنتسبين

و فيما يتعلق بالأدوية  قال المسؤول الأول على  القطاع  أنه سيتم تدعيم  الصيدليات ماليا من أجل بيع الأدوية  الجنيسة  لتشجيع استعماله.

وعن عويض المتضررين من جائحة كرونا والذي أجروا تحاليل الـ PCR، الأشعة الصدرية  والتحليل المضاد للجين” teste antigénique” بجائحة كورونا، حيث سيتم تعويض كل مصاب بكورونا أجرى تحليل الـ PCR بـ 8800دج بمبلغ مالي يقدر بـ 3500 دج، أما الأشعة الصدرية التي أجريت بـ 12000دج سيتم تعويضها بـ 5000دج لكل كشف، في حين سيتم تعويض teste antigénique” بـ 1500 دج لكل تحليل، حيث بإمكان المعنيين الاستفادة من التعويضات  عبر بطاقة الشفاء أو من خلال التقرب لمصالح الضمان الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق