الثقافي
أخر الأخبار

“إضــاءات في المسرح “… نافذة إلكترونية مفتوحة لعشاق الفن السابع

مسرح الطفل وخصوصية المصطلح اول مشاركة للدكتورة عباسية مدوني.

عرض مداخلات و مناقشات  لتعزيز المشهد الثقافي و المسرحي

 تزامنا و الحجر الصحي، يطلق  المسرح الجهوي بسيدي بلعباس تحت إشراف الدكتورة “عباسية مدوني” نافذة مفتوحة لكل الفنانين والمثقفين والأكاديمين ، للمساهمة بنقاشاتهم ، وإثراء الزاوية بعديد المواضيع والقضايا التي ما انفكّ المسرح يطرحها على مدار عصور وأزمنة سالفة.

حيث تحدثت جريدة الديوان للدكتورة “عباسية مدوني” و صرحت لنا بأن الهدف الأسمى برمته يكمن في إثراء النقاش وانصهار الأفكار وتبادل التجارب،

كما أنني انا صاحبة الفكرة بكل تواضع بعد طرحها مع مدير المسرح الجهوي سيدي بلعباس وأبدى اهتمامه والحمد لله الإعلان خطوة أولى،حيث انني سأشارك بأول موضوع لي باذن الله حول مسرح الطفل وخصوصية المصطلح.

وقد عملنا على نشر الإعلان وتعميمه ، متّكأة في ذلك على علاقاتي التي تربطني بالزملاء المبدعين من كل مكان ، وأبدوا استعدادا للمشاركة وطرح ما يرونه قضية تستحق الطرح والنقاش

بخاصة تحت نير جائحة كورونا وهجرنا للخشبة ولقاعات النقاش والمشاركة ، البديل الوحيد هو استغلال الثورة المعلوماتية والمد التكنولوجي لربط أواصر التواصل للنقاش الجاد وإضاءة القضايا الراهنة التي تؤرقنا ممارسين وأكاديميين ، وفاعلين ومهمتمين بالمسرح،كفرصة لصناعة  الفارق وتعزّز المشهد الثقافي والفني المسرحي .

في محاولة الوقوف عند الكثير من الجدليات التي تطرح نفسها بقوّة ، والتي ما فتئ المهتمون بأبي الفنون ملامستها والسعي نحو إضاءة أبعادها وفق قراءات فكرية وثقافية وفنيّة من شأنها التأثيث لمشروع مسرحي واعد مع التأمّل في المشهد المسرحي الراهن الذي يشكّل ممارسة مسرحية وفق رهانات خدمة للقضايا وخدمة للجمهور المتلقّي استنباتا للفعل المسرحي نظرية وممارسة .

في ضوء هذا ، تأتي ” إضاءات في المسرح ” للبحث في تلكم القضايا ، كلّ حسب رؤاه وهمّه المسرحي ، مع المساهمة في تفعيل النقاش وانصهار وتلاقح الأفكار .

  من أجل كل ذلك ، المسرح الجهوي سيدي بلعباس ، يفتتح هذه الزاوية لاستقبال شتى المواضيع المتعلقة بقضايا المسرح على كثرتها وتعدّد مشاربها ، ولكل مهتم التواصل عبر صفحة الفايس الخاصة بالمسرح الجهوي سيدي بلعباس التالية : https://www.facebook.com/trsba22/

وإرسال المواضيع عبر البريد الإلكتروني الآتي :  masrahsidibelabbes@gmail.com

 

و تجدر الإشارة هنا  أنه يتم طرح واستقبال المواضيع  الجديدة  كل 5 أيام ,وتبقى النقاشات مفتوحة مع كل من يريد التعقيب ،فبالتوفيق للجميع.

 

 لطيفة عبادة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق