حوارات

البروفيسور بلحوسين محمد  لـ “الديوان”: “بعض المصابين يعتقدون ان المرض “عار” ويتسترون عليه “

أكد  رئيس  اللجنة العلمية  العملياتية للتحري و متابعة التحقيقات الوبائية البروفيسور بلحوسين محمد أن اللجنة العلمية  بولاية معسكر تعمل  في ظروف جد صعبة  بسبب نقص الإمكانيات  المادية اللازمة  كما إشتكى من صعوبة معرفة عناوين المرضى المصابين بالفيروس، وتأسف الدكتور الشهير بإسم “الدكتور ايبولا” أن بعض المصابين يرفضون إستقبال  أعضاء اللجنة العلمية ، كما أعاب على بعض المرضى الذين لم يسهلوا عمل اللجنة كون هؤلاء يعتقدون ان المرض خطير  ويعتبر عار بالنسبة  لهم.

و حث بلحوسين في حديثه للديوان  انه على المرضى  التعاون مع أعضاء اللجنة لتسهيل لهم المهمة ، ودعا  المرضى بعدم التستر أو تكتم عن اًصابة بالفيروس ومن ألأفضل زيارة الطبيب المختص .

 وحسب الإحصائيات التي وقفت عليها اللجنة العلمية بولاية معسكر فإن الولاية سجلت تراجعا كبيرا في تسجل حالات الإصابات بالفيروس أو في الوفيات، وقال بلحوسين في هذا الخصوص  أن هذه الزيارة الى ولاية معسكر تندرج في إطار البرنامج الذي سطرته وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات  وأن  الخلية العملياتية للتحري ومتابعة التحقيقات الوبائية من أجل الإطلاع على  الوضعية الحقيقية للوباء مشيرا بأن هذه التحريات والتحقيقات الوبائية لها أهمية كبرى في محاصرة تفشي الفيروس، مضيفا بان  التحقيقات الوبائية تساعد اللجنة  على حصر عدد المرضى المصابين الحقيقيين  حتى   لا يشكل المصاب بالفيروس  خطرا على نفسه  أو على أهله  أو حتى على  زملائه في العمل  واوضح بأن هذا الفيروس ينتشر دون علم الأشخاص الذين لا يعلمون بأنهم مصابون بفيروس كورونا  وأن في اغلب الأحيان لا تظهر الأعراض على الشخص المصاب بالفيروس ، وأبدى البروفيسور بلحوسين قلقه من إرتفاع عدد المصابين المسجل خلال شهر ماي الفارط .

وأكد بلحوسين بأن دور اللجنة العلمية  التنقل الى المستشفى أو المنزل  لمعاينة الشخص المصاب بالفيروس  والبحث عن الأشخاص الذي كان محتك بهم قبل أن يصاب بالفيروس  خاصة وأن هؤلاء الأشخاص قد يشكلون خطر  على الأقارب   وعلى الزملاء والأصدقاء .

 وقال البروفيسور  بلحسين محمد أن أهمية  إحترام  الحجر الصحي  من طرف هؤلاء الأشخاص  له أهمية كبيرة جدا  وأكد بأن الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا واحترموا الحجر الصحي لمدة 14 يوما  وأن الأعراض سوف تظهر إن كان الشخص مصاب بالفيروس أو لا كما  نصح أي شخص أنه إذا ظهرت عليه  أعراض يذهب مباشرة الى الطبيب  من أجل الفحص الطبي و تناول الدواء حتى لا يشكل خطرا و ينقل العدوى الى الأخرين .

 وذكر نفس المسؤول في تصريح للديوان على هامش الزيارة الى ولاية معسكر أن الأشخاص المصابين بالفيروس عليهم إحترام الحجر الصحي  من أجل حماية أنفسهم وعائلاتهم.

ب. إلياس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق