رياضة
أخر الأخبار

‎شريف الوزاني : “بقية اللاعبين يجب أن يقبلوا بتخفيض بـ 50 بالمائة من رواتبهم مثل بقية زملائهم”

‎عواد وفراحي يطالبان مولودية وهران بـ 600 مليون أخرى

– أكد المسؤول الأول لفريق مولودية وهران، سي الطاهر شريف الوزاني لجريدةالديوانأن بقية العناصر التي لم تقبل لغاية الآن مقترح الإدارة ستكون مجبرة على قبوله، حيث لغاية الآن 19 لاعب قبلوا بتخفيض بنسبة 50 بالمائة لثلاثة رواتب شهرية، أكتوبر، نوفمبر وديسمبر، في انتظار أن يرسم منصوري اتفاقه، ولكن سبعة عناصر أخرى لم تقبل بعد مقترح الإدارة ويتعلق الأمر بكل من أسامة ليتيم، مكاوي، هريات، مصمودي، سباح، ناجي وشويطر عبد الرؤوف. بالنسبة لشريف الوزاني لن يستطيع أن يكيل بمكيالين للاعبيه وأن العناصر المتبقية يجب أن تقبل بنفس الشيء : “قبل كل شيء نشكر جميع اللاعبين الذين قبلوا مقترح الإدارة والذي لم يأت فقط بسبب أزمة كورونا، بل لأن الفريق يعاني من أزمة مالية كبيرة منذ بداية الموسم والكل يعرف ذلك، حيث اقترحنا عليهم تخفيض رواتبهم الشهرية ب50 بالمائة ولكن وعدناهم أن بقية المباريات سيتلقون راتبهم الشهري كامل وفي حال ما أنهوا الموسم فيالبوديومممكن جدا مع مساعدة شركةهيبروكمثلا أن نقدم لهم منحة أو نعوّضهم عن المستحقات التي تخلوا عنها. نشكر كثيرا هذه العناصر ورغم أن البعض منها لا يتلقى راتب كبير، لكنه قبل المقترح وأما مع بقية العناصر ننتظر مجيئهم لوهران عند العودة لجو التدريبات لكي نتفاوض معهم من جديد وبصراحة لا نستطيع أن نقدم لهم مقترح مغاير لما قدمناه لبقية الزملاء، وإلا فإننا لن نكون عادلين مع الذين تنازلوا عن نسبة 50 بالمائة من مستحقاتهم، لهذا يجب أن يقبلوا بمقترحنا إن شاء الله ومع عودة التدريبات حينها سنعيد التفاوض معم من جديد، خاصة وأنهم يعرفون أننا نمرّ بأزمة مالية كبيرة حتى قبل جائحةكورونا“”.

 

من كلام الطاهر نفهم جيدا أنه لن يكون هناك مقترح خاص بالعناصر التي لم تقبل تخفيض راتبها بعد.
الطاقم الفني والطبي اجتمعا لتحضيربروتوكول طبيعند العودة للتدريبات

 

اجتمع أول أمس بمقر الشركة الرياضية بشارع العربي بن مهيدي أعضاء الطاقم الفني وأيضا بعض أعضاء الإدارة، من دون أن ننسى الطاقم الطبي، رغم أن الطبيب الدكتور رمضان غاب عن الاجتماع، وقد عقد نزولا عند رغبة الفاف والرابطة المحترفة التي طالبت النوادي المحترفة بتحضير نفسها لعودة التدريبات وبروتوكول احترازي فيما يخص جائحة الكورونا. وقد تم الاتفاق على العديد من النقاط وهذا حسب إمكانيات الفريق، وهذا مثلا بتقسيم اللاعبين في التدريبات على الأقل على أربع مجموعات أو حتى خمسة، وهذا لكي تقلل من الاحتكاكات بينهم وعدم تعريضهم للمرض، في الوقت الذي سيكون أعضاء الطاقم الفني مجبرين على ارتداء الكمامات، خلال الحصص التدريبية وفيما يخص غرف تغيير الملابس فإنه سيتم تقسيم اللاعبين على غرفتين، وهذا للتقليل من خطر نقل العدوى. فيما يخص التنقلات فإن الفريق في حال ما أجبر على التنقل برا، إما سيجبر على التنقل في حافلتين أو حافلة واحدة كبيرة تتسع ل62 كرسي، حيث سيجلس كل فرد من البعثة لوحده، وسيتم التقليل من أفراد البعثة، ما يعني أنه من لا تكون تنقله ضروري لن يتنقل مع الفريق.

 

الفريق سيتربص بالموحدينعند العودة للتدريبات

 

في انتظار أن يتم الإعلان عن موعد العودة للتدريبات وأيضا المنافسة الرسمية، فإن الفريق ترك لها مجال التحضير لمدة شهر ونصف، خلال هذه الفترة الفريق سيتربص بوهران وبنسبة كبيرة بفندق الموحدين.

 

فراحي وعواد يطالبان بأجرة شهرين إضافيتين

 

على صعيد آخر وللمرة الألف فإن ديون أخرى طفت علة السطح،حيث قام كل من عواد فراحي بإرسال إعذار إلى الإدارة في الساعات الأخيرة مطالبين باجرة شهرين اضافيين، هما اللذين تلقيا سابقا بينهما ما يصل مليار و 300 مليون سنتيم، لكن فيما يخص هاتين الأجرتين يطالبان بها، فإنه سبق وأن تنازلا عنها للرئيس السابق بابا، لكن في نفس الوقت وجدا أن هذا الأخير لم يقم بتسجيلهما علة مستوى التضامن الاجتماعي، حيث لم كن لهما ضمان وجلبا وثيقة تؤكد ذلك وبعد التبليغ فإن القضية ستتحول بعد للجنة المنازعات وأيضا المحكمة الرياضية. وبهذا تتواصل المشاكل والديون العالقة للإدارة الحالية التي في كل يوم تصلها الديون السابقة والتي تؤثر سلبا على التسيير الحسن للفريق.
ل.ناصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق